من لم يستطع الوقوف بعرفه ،فاليقف عند حدود الله الذي عرفه ومن لم يستطع المبيت بمزدلفه ،فليبت عزمه على طاعة الله ليقربه ويزلفه ومن لم يقدر على نحر هديه بمنى ، فليذبح هواهه هنا ليبلغ به المنى ومن لم يستطع الوصول للبيت لأنه منه بعيد فليقصد رب البيت فإنه أقرب إليه من حبل الوريد للامام مالك رحمه الله:


العودة   المنتدى الرسمي لفضيلة الشيخ الدكتور محمد بن عبدالرحمن العريفي > || قــسـ( العـريفـي للعلـوم الشـرعيـة )ــمـ || > منتـدى السنـة النبويــة > التاريخ الإسلامي والتعريف بالصحابة والاعلام

التاريخ الإسلامي والتعريف بالصحابة والاعلام يهدف هذا القسم إلى نشر التاريخ الإسلامي والتعريف بالصحابة والاعلام عن طريق نشرسيرهم و مواضيع عن الثراث الإسلامي

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /01-10-2010, 11:24 PM   #1

أُم أيوب

 
الصورة الرمزية أُم أيوب

 

 آلحــآلة : أُم أيوب غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 25544
 تاريخ التسجيل : May 2010
 الجنس : أنثى
 المشارگات : 3,200
 التقييم: 242980



بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



بسم الله الرحمن الرحيم

لا تحسبوه شراً لكم
)للشيخ
: (محمد حسان

بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك


أيها الأخيار! اسمحوا لي أن أبدأ بهذا الدرس الذي استلهمته من قول الله تعالى في سورة النور:إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالإِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ مَا اكْتَسَبَ مِنَ الإِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ
[النور:11] .. إلى آخر الآيات الكريمات في سورة النور.


هذا الإفك الخطير، يقول الله فيه: (لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ)


وتدبر معي! فأنت قد قرأت الآيات الكريمة من قبل، لكنني اليوم أخاطب فيك عقلك وقلبك وفطرتك،


الله يقول في هذا الإفك العظيم الذي طحن قلب المصطفى صلى الله عليه وسلم ، ومزق فؤاده، إنه إفك رُمي به المصطفى في شرفه.. رُمي به المصطفى في عرضه.. رُمي به المصطفى في طهارته، وهو الطاهر الذي فاقت طهارته كل العالمين، رُمي به المصطفى في صيانة حرمته! إنه إفك خطير،


والحديث في الصحيحين، ولا أريد أن أقف مع الحديث بطوله، وإنما نقف عند المهم منه،


وفيه: أن عائشةرضي الله عنها لما تخلفت عن الجيش في غزوة بني المصطلق لقضاء حاجتها، وكانت الغزوة بعد نزول آية الحجاب، فكانت تحمل في الهودج، وتنزل وهي بداخل الهودج، وهذا من دواعي الستر والحجاب،


والهودج: هو المحمل المعلوم الذي يوضع على ظهر البعير،


فإنه لما نزلت آية الحجاب كان نساء النبي صلى الله عليه وسلم يركبن في الهودج إذا سافرن مع النبي صلى الله عليه وسلم.


وأرجو أن تتصوروا معي عائشةالفتاة الحيية التي ترعرعت في بستان الحياء والإيمان


إذا أرادت أن تقضي حاجتها وكانت في مكان فيه رجال، أتصور أنها ستنطلق بعيداً بعيداً، حتى لا تراها العين، ثم تقضي حاجتها، وهذا هو الذي كان في هذه الغزوة، فإنها لما خرجت كان الليل شديد السواد، وكان الليل حالك الظلمة، فعادت عائشة رضوان الله عليها إلى هودجها في المكان الذي نزل فيه الجيش فتحسست عقدها فلم تجده، فعادت إلى المكان الذي قضت فيه حاجتها؛ لتبحث عن عقدها، ثم عادت فوجدت الجيش قد رحل! وكان الرجال قد حملوا الهودج فوضعوه على الراحلة وهم يظنون أن أم المؤمنين بداخل الهودج، فنامت في مكانها حتى يرجع إليها القوم،


وكان النبي صلى الله عليه وسلم قد أمر صفوان بن المعطل السلمي رضي الله عنه أن يبقى خلف الجيش؛ ليأتي بأي شيء أو بأي متاع، فلما جاءصفوان بن المعطل ورأى سواد إنسان فنظر إليها فعرفها وقال: إنا لله وإنا إليه راجعون، تقول عائشة: فوالله! ما استيقظت من نومي إلا على استرجاعه، فخمرت وجهي بجلبابي -أي: غطيت وجهي بجلبابي-


فلما رآني عرفني وكان يراني قبل نزول آية الحجاب،


قالت: والله! ما كلمني، ولا كلمته، وما سمعت منه غير استرجاعه -أي: غير قوله: إنا لله وإنا إليه راجعون- فأناخ صفوان راحلته، فركبت أم المؤمنين رضي الله عنها حتى أدركوا الجيش في نحر الظهيرة -أي: في وقت شدة الحر-


فلما رآها رأس النفاق عبد الله قال: من هذه؟ قالوا: أم المؤمنين عائشة. قال: ومن هذا؟ قالوا:صفوان بن المعطل السلمي رضي الله عنه، قالت: فهلك من هلك في شتمي.


وفي رواية خارج الصحيحين: قال المنافق الخبيث: من هذه؟ قالوا: أم المؤمنين عائشة، قال: ومن هذا؟ قالوا:صفوان بن المعطل السلميفقال الوقح: امرأة نبيكم تبيت مع رجل حتى الصباح، ثم جاء يقود لها الراحلة! والله ما نجت منه وما نجا منها! إنها قولة خبيثة شريرة، وتلقفت عصابات النفاق -التي لا يخلو منها زمان ولا مكان- هذه القولة الشريرة، وهذا الإفك الخطير،


ورددت هذه الكلمات التي اتهم فيها رسول الله في عرضه، وفي شرفه ودينه ورسالته، وفي كل شيء، وفي عائشةالتي أحبها من كل قلبه، كما في صحيح البخاري من حديث عمرو بن العاص قال: قلت: (يا رسول الله! أي الناس أحب إليك؟ قال:عائشة..)، فيرمى رسول الله في زوجته! ويرمى الصديق في طهارة بنته! وهوالصديق الطاهر الذي قال قولته التي تعبر عن مدى ألمه، قال: (والله! ما رضينا بهذا في الجاهلية أفنرضى به في الإسلام؟!)


وعائشةهي الزهرة المتفتحة في بستان الإسلام، المترعرعة في حديقة الإيمان، التي تولى تربيتها ابتداءًصديق الأمة، ثم انتقلت في التاسعة من عمرها إلى بيت نبي هذه الأمة، فعلى أي منهج تربت عائشة؟! وعلى أي خلق ثم ترمى في عرضها وفي شرفها؟!


ويرمى صفوان بن المعطل في دينه، بل ويرمى بالخيانة لربه، ولرسوله صلى الله عليه وسلم!


يُتبع ان شاء الله


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-10-2010, 11:33 PM   #2

(اوطــااانــ)

 
الصورة الرمزية (اوطــااانــ)

 

 آلحــآلة : (اوطــااانــ) غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 33864
 تاريخ التسجيل : Aug 2010
 الجنس : أنثى
 المگان : الكويت
 المشارگات : 43
 التقييم: 10



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



بارك الله فيك ..


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-10-2010, 11:45 PM   #3

ابوغدي

 
الصورة الرمزية ابوغدي

 

 آلحــآلة : ابوغدي غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 31923
 تاريخ التسجيل : Aug 2010
 الجنس : ذكر
 المشارگات : 248
 التقييم: 10



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-10-2010, 11:46 PM   #4

أُم أيوب

 
الصورة الرمزية أُم أيوب

 

 آلحــآلة : أُم أيوب غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 25544
 تاريخ التسجيل : May 2010
 الجنس : أنثى
 المشارگات : 3,200
 التقييم: 242980



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



وترجع المسكينة عائشة رضى الله عنها إلى بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في المدينة وهي لا تعلم شيئاً، فهي الحصان الرزان التي لا تأبه لمثل هذا، وخاضت عصابة المنافقين في المدينة شهراً كاملاً في هذا الإفك الخطير،




ولحكمة يريدها ربنا لا ينزل الوحي على قلب المصطفى صلى الله عليه وسلم شهراً كاملاً، ويحطم الألم كبده، ويهز الحزن فؤاده، حتى خرج النبي صلى الله عليه وسلم يسأل عن عائشة! فيسأل أسامة، ويسأل علياً، ويسأل بعض الصحابة عن عائشة، وتصوروا معي حالة رسول الله صلى الله عليه وسلم! تقول عائشة: وأنا لا أنكر شيئاً من رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا اللطف الذي كنت أعرف منه،
فكان يدخل عليّ فيسلم ويقول: (كيف تيكم؟) حتى دخلت عليّ أم مسطح فأخبرتني بما يقوله أهل الإفك، فلما دخل عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، قلت: أتأذن لي أن آتي أبوي؟ فأذن لها رسول الله، فذهبت إلى بيت الصديق رضي الله عنه، وبعد شهر كامل دخل رسول الله صلى الله عليه وسلم بيت الصديق ، وجلس إلى جوار عائشة رضي الله عنها،



فتشهد -أي: حمد الله عز وجل، وأثنى عليه- ثم التفت إلى عائشة وقال: (يا عائشة ! إن كنت قد ألممت بذنب فاستغفري الله، وتوبي إليه؛ فإن العبد إذا أذنب وتاب إلى الله تاب الله عليه، وإن كنت بريئة فسيبرئك الله عز وجل)،
تقول عائشة: فلما سمعت مقالة رسول الله قلص دمعي -أي: جف دمعي- والتفت إلى أبي، وقلت: أجب عني رسول الله، فقال الصديق: (والله! ما أدري يا ابنتي! ماذا أقول لرسول الله)، فتركت عائشةالمسكينة أباهاالصديق، والتفتت إلى أمها وقالت: أجيبي عني رسول الله، فقالت الأم المسكينة الجريحة: والله! ما أدري يا ابنتي! ماذا أقول لرسول الله،


ثم قالت عائشة : والله! لا أجد لي ولكم مثلاً إلا كما قال أبو يوسف: فَصَبْرٌ جَمِيلٌ وَاللَّهُ الْمُسْتَعَانُ عَلَى مَا تَصِفُونَ



[يوسف:18]، قالت: ثم نمت على فراشي، وأنا أعلم والله! أني لبريئة، وأن الله مبرئي،


لكني ما كنت أظن أن ينزل الله فيّ وحياً يتلى، فلشأني في نفسي كان أحقر من أن ينزل فيّ وحي يتلى،بل كنت أرجو الله أن يرى رسول الله صلى الله عليه سلم رؤيا يبرئني الله فيها، قالت: والله! ما رام أحد مجلسه -أي: ما ترك أحد في البيت مكانه الذي يجلس فيه- وإذ بالوحي يتنزل على رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان إذا تنزل عليه الوحي أخذته شدة، فتحدر منه عرق كالجمان -أي: كحبات اللؤلؤ- في اليوم الشديد البرد؛ من شدة ما يتنزل عليه من الوحي،


قالت: فسري عن رسول الله وهو يبتسم ويقول: (أبشري يا عائشة ! فلقد برأك الله عز وجل)، فقالت أمها: قومي ياعائشة! -أي: قومي إلى رسول الله- فاشكريه،


فقالت عائشة : لا والله! والله! لا أقوم إلى رسول الله، ولا أحمد إلا الله عز وجل الذي أنزل براءتي من السماء،


فابتسم رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكانت براءتها العظيمة من أعظم مناقب عائشة،


قال عز وجل:إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالإِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ[النور:11].


ويسأل الآن أصحاب القلوب القلقة المتشككة: أين الخير في هذا الإفك الخطير؟!

يُتبع إن شاء الله


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /01-10-2010, 11:49 PM   #5

بنت السراة

 
الصورة الرمزية بنت السراة

 

 آلحــآلة : بنت السراة غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 1973
 تاريخ التسجيل : Apr 2009
 الجنس : أنثى
 المگان : المملكه العربيه السعوديه
 المشارگات : 397
 التقييم: 10



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



جزاك الله كل خير وجعل مانقلت لنا في ميزان حسناتك


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-10-2010, 12:23 AM   #6

المحبه فى الله

 
الصورة الرمزية المحبه فى الله

 

 آلحــآلة : المحبه فى الله غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 2902
 تاريخ التسجيل : May 2009
 الجنس : أنثى
 المگان : بين اولادي
 المشارگات : 2,110
 التقييم: 26031



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك




































  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-10-2010, 03:22 AM   #7

حمود العتيبي

بصمة رائدة

 
الصورة الرمزية حمود العتيبي

 

 آلحــآلة : حمود العتيبي غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 7033
 تاريخ التسجيل : Aug 2009
 الجنس : ذكر
 المگان : الكويت
 المشارگات : 16,687
 التقييم: 2401058

كيف بك إن نجوا وهلكت



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



موضوع قيم طرح موفق وفي محله فأننا نريد مثل هذه الهمم لنصرة امنا عائشه رضي الله عنها اسأل العلي القدير ان يرزقك الفردوس الاعلى *








































توقيع حمود العتيبي
  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-10-2010, 03:48 AM   #8

أصدق نبض

 
الصورة الرمزية أصدق نبض

 

 آلحــآلة : أصدق نبض غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 25344
 تاريخ التسجيل : May 2010
 الجنس : أنثى
 المگان : على الأرض
 المشارگات : 3,153
 التقييم: 23401



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



بارك الله فيك وفي ذريتك ياأم أيوب


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-10-2010, 01:12 PM   #9

أُم أيوب

 
الصورة الرمزية أُم أيوب

 

 آلحــآلة : أُم أيوب غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 25544
 تاريخ التسجيل : May 2010
 الجنس : أنثى
 المشارگات : 3,200
 التقييم: 242980



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



آمين جزاكمُ الله خيراً


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-10-2010, 01:18 PM   #10

أُم أيوب

 
الصورة الرمزية أُم أيوب

 

 آلحــآلة : أُم أيوب غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 25544
 تاريخ التسجيل : May 2010
 الجنس : أنثى
 المشارگات : 3,200
 التقييم: 242980



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



أين الخير وقد رمي رسول الله صلى الله عليه وسلم في عرضه؟! أين الخير وقد اتهمت عائشةرضي الله عنها بالزنا؟

وأين الخير وقد رمي الصديق رضي الله عنه في شرفه؟ وأين الخير وقد اتهم صفوان رضي الله عنه بالخيانة؟!


وأين الخير وقد كادت عائشةرضي الله عنها أن تموت وهي بين الأحياء؟!

وأين الخير والمؤمنون الصادقون من الأوس والخزرج كادت أن تقع بينهم فتنة؟!
ولكن الخير موجود كما قال تعالى:

لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ

[النور:11]،


وقال تعالى:

كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ
[البقرة:216].
فإن قلت: أين الحكمة في هذا الشر؟ وأين الخير في هذا الإثم؟! فأقول: تدبر معي! وسأقف على ثلاثة دروس فقط من هذا الشر؛ لأجلي الخير الذي فيه.
يُتبع إن شاء الله


































  رد مع اقتباس
قديم منذ /02-10-2010, 01:26 PM   #11

أُم أيوب

 
الصورة الرمزية أُم أيوب

 

 آلحــآلة : أُم أيوب غير متواجد حالياً
 رقم العضوية : 25544
 تاريخ التسجيل : May 2010
 الجنس : أنثى
 المشارگات : 3,200
 التقييم: 242980



افتراضي رد: بعض الدروس المستفادة من حادثة الإفك



الدرس الأول

رسول الله لا يعلم الغيب


في هذا الإفك العظيم وهذا الابتلاء الكبير: أنه لو لم يرد الله عز وجل من هذه المحنة إلا أن يعلم الأمة أن النبي صلى الله عليه وسلم لا يعلم الغيب لكفى، ويا له من خير! ويا له من درس! شهر كامل ورسول الله لا يعلم شيئاً، ولا يعلم الخبر، ويسأل عن عائشة أصحابه، قال عز وجل:

وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ

[الأعراف:188]

إنه درس عظيم!


الدرس الثاني


الفتن والابتلاءات تظهر المنافقين



بعد هذه المحنة ظهر المنافقون، فالمنافقون مندسون في الصف، والمؤمنون يعرفون أعداءهم الظاهرين، فيعرفون اليهود، ويعرفون أهل الكفر، لكنهم لا يعرفون المنافقين الذين يندسون في الصفوف، فتأتي المحن، وتأتي الفتن؛ لتظهر ما تكنه الصدور من نفاق، ولتظهر ما تكنه القلوب من حقد على الإِسلام وأهله، فظهر النفاق، وظهرت عصابة النفاق، فالمحن تطرد عن الصف المزيفين، ولا يثبت على الصف بعد المحن والفتن والابتلاءات إلا من صفت نفسه

قال تعالى:أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لا يُفْتَنُونَ * وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ

[العنكبوت:2-3].


وهل الله لا يعلم الصادقين من الكاذبين إلا بعد المحن والابتلاءات؟! الجواب: كلا، بل إن الله علم ما كان وما هو كائن وما سيكون وما لم يكن لو كان كيف يكون، وإنما ليطلع الله أهل الإيمان على أهل النفاق، ثم ليعاقب الله وليحاسب الله عباده على ما بدر منهم من قول وعمل، لا على ما علمه منهم سبحانه وتعالى، وهذا قمة العدل والرحمة، فالفتن والمحن تظهر المنافقين، وتبين المخبوء في الصدور، فظهر بعد المحنة أهل النفاق وعصابة النفاق.



الدرس الثالث

حادثة الإفك أظهرت فضل عائشة


فلولا هذا الابتلاء ما عرفت الأمة مكانةعائشة؛ فلهذا الدرس تجلت مكانة الصديقة بنت الصديق واستحقت أن تكون بجدارة حبيبة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكانت عائشة تفخر بأن الله برأها من فوق سبع سماوات، وظلت في قلب المصطفى حتى مات، قالت: (مات رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي، وفي يومي، وبين سحري ونحري، وجمع الله بين ريقي وريقه في آخر يوم من أيام الدنيا، وأول يوم من أيام الآخرة) والحديث في الصحيحين.


هذه بعض الدروس، وهذا بعض الخير في هذا الشر، وصدق الله القائل:لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ

[النور:11].

جزء من محاضرة لا تحسبوه شرا لكم للشيخ محمد حسان حفضه الله من كل سوء


منقول


































  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المستفادة, الدروس, الإفك, بعض, حادثة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حادثة الإفك بنت الإيمان منتـدى السنـة النبويــة 3 30-01-2012 04:08 AM
وقفات مع حادثة الإفك الجديدة سوسم التاريخ الإسلامي والتعريف بالصحابة والاعلام 3 11-10-2010 07:41 PM
رؤية عصرية لحادثة الإفك(ما هي حادثة الإفك؟) عزوق موهوب التاريخ الإسلامي والتعريف بالصحابة والاعلام 4 10-10-2010 12:04 AM
كان الشيخ ابن باز -رحمه الله تعالى- كثيراً ما يبكي إذا سمع حادثة الإفك، ويقول: (..... جنّة مزدانه التاريخ الإسلامي والتعريف بالصحابة والاعلام 12 04-10-2010 10:00 PM


دعم فني : شركة القاضي