الذئب معاتبا الكلب :
كيف وجدت بني البشر ؟
أجابه الكلب : عندما يحتقرون إنسانا منهم يصفونه بالكلب
الذئب : هل أكلت أبناءهم ؟
الكلب : لا
الذئب : هل غدرت بهم ؟
الكلب : لا
الذئب : هل حرستهم من هجماتي عليهم ؟
الكلب : نعم
الذئب : و ماذا يسمون الشجاع الفطن ؟
الكلب : يسمونه ذئبا ( مدحا )
الذئب : ألم ننصحك من البداية
بأن تبقى ذئبا معنا ؟

فأنا فتكت بأطفالهم و مواشيهم و غدرتهم مرارا وهم يصفون أبطالهم بالذئب
عليك أن تتعلم أيها الكلب الوفي أنَّ بني البشر يعبدون جلادهم و يهينون من يكون وفيا لهم .