‏للعقول الراقية

⚠لعلماء النفس الفيسبوكيين ⚠

١_ فتاة تخفي قائمة صداقتها،
لا يعني أن في القائمة شخصا تريد إخفاءه.

٢_ فتاة تقبل إضافات الجنس الآخر،
لا يعني بالضّرورة أنها تقيم حفلة دردشة مع الإخوة.

٣_ فتاة لا تقبل إضافات الإخوة، لا يعني أنها رجعية متحجرة، كما لا يعني أن فكرها أسود.. يعني فقط أنّ لها قناعاتٍ تحاول الثبات عليها دون أن تزاحم أحدا في قناعاته أو تساؤله فيها.

٤_ فتاة لا ترد على طلبات المراسلة، لا يعني أنها تستهين بمرسلها أو تحتقره، لو كانت تفعل لأهدته حظراً سعيداً، لكنها مسألة القناعات مرة أخرى.

٥_ فتاة راسلتها أول مرة ولم ترد، فلا تحسن الظن بها وتقول: لعلها لم تنتبه لرسالتي، ثمّ تمطرها برسالة كلّ ثانيتين، ثق أنها رأت وتجاهلت.

٦_ فتاة تنشر مقطوعات غزلية، أو تكتبها بنفسها، لا يعني هذا _بالضرورة_ أنها توجهها لمخلوق ما.. لا يعني أنها متيّمة، لعلّها تستعذبُ هذا النوع من الكتابة فقط.

٧_ فتاة علقَ قلبها بأحدهم، فهذا لا يعني أنها ساقطة، قد تكون أطهر من ماء الغمام.

٨_ فتاة تنشر كتابة حزينة، فهذا لايعني أنها تقع في مشاكل ربما راقت لها هذه الكتابة.

٩_ إذا كان ثمة شخص (أ) يقتبس عن شخص (ب)، فإن هذا يعني أن ما ينشره (ب) يعجب (أ)، لكنّه لا يعني بالضرورة أنّ (ب) نفسه يعجب (أ)، فضلا عن أن يعني أن بين (أ) و (ب) علاقةٌ.

١٠_ فتاةٌ تبقى متّصلة حتّى الثّلث الأخير من الليل، أو حتى الفجر، لا يعني بالضّرورة والبرهان القطعي والشاهد التاريخي أنها تدردش مع مخلوق بشري أو إبليسي قد يعني أنها تحادث صديقتها، أو لا تحادث أحدا أصلا، أو تشاهد مسلسلاً أو لعلها نامت فقط ونسيت أن تغلق دليل الإدانة الأخضر.

فيا شعبنا المحلل العظيم،

ظنّ خيراً أو ابتلع تحليلاتك. 👌☺️