K

جديد المنتدي

النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1

    تاريخ التسجيل
    Mar 2017
    المشاركات
    180
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي تقديم عدة العبد المنتيب.

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين.

    -5)- الأدب الديني : تقديم " عدة العبد المنيب".

    - قال الله جل جلاله:" وَأَنِيبُوا إِلَىٰ رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ"، (5)- سورة الزمر.

    - " لا يعرف الله إلا الله" :
    قال بعضهم: "سكوت العارف أنفع،وكلامه أشهى و أطيب،ورأس الحكمة مخاطبة الناس على قدر عقولهم"،
    وقالوا:" ومعاشرة العارف كمعاشرة الحق،يحتملك ويحلم عنك،لأنه متخلق بأخلاق الحق"
    وقال الجنيد رضي الله عنه في وصف العارف:" عبد ذاهب عن نفسه،متصل بذكر ربه،قائم بأداء حقه،ناظر إليه بقلبه،أحرقت قلبه أنوار الهداية،وصفا شرابه من كأس وده،تجلى له الجبار عن أستار غيبه،فان تكلم فبالله،وان سكت فمن الله،وان تحرك فبإذن الله،وان سكن فمن الله،فهو بالله،ولله ،ومع الله،والى الله" .

    وعن أبي هريرة ، قال الرسول صلى الله عليه وسلم : " أصدق بيت الشاعر:

    ألا كل شيء ما خلا الله باطل وكل نعيم لا محالة زائل".

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ
    خلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ
    اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ
    الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ
    عَلَّم الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ
    كَلاَّ إِنَّ الإِنسَانَ لَيَطْغَى
    أَن رَّآهُ اسْتَغْنَى
    إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى
    أَرَأَيْتَ الَّذِي يَنْهَى
    عَبْدًا إِذَا صَلَّى
    أَرَأَيْتَ إِن كَانَ عَلَى الْهُدَى
    أَوْ أَمَرَ بِالتَّقْوَى
    أَرَأَيْتَ إِن كَذَّبَ وَتَوَلَّى
    أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى
    كلاَّ لَئِن لَّمْ يَنتَهِ لَنَسْفَعًا بِالنَّاصِيَةِ
    نَاصِيَةٍ كَاذِبَةٍ خَاطِئَةٍ
    فَلْيَدْعُ نَادِيَه
    سَنَدْعُ الزَّبَانِيَةَ
    كَلاَّ لا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ

    تقديم لعدة العبد المنيب:
    الحمد لله كثيرا طيبا مباركا فيه،الحمد لله الذي أنعم علينا بنعمة الإسلام والإيمان والإحسان،وأكرمنا بالقرآن،والصلاة والسلام على سيدنا محمد خير الأنام القائل: (بلغوا عني ولو آية)"1"صلى الله عليه وسلم عليه وعلى آله وصحبه،ومن اهتدى بهديه،ودعا بدعوته،وسار على طريقته إلى يوم الدين.
    وبعد، فهذه ورقات منيرات،هي عبارة عن نفحات ربانية، ورقائق إيمانية، صدرت عن قلب أناره البارئ جل وعلا بنور الإيمان واليقين،فعرف الحق،وسلك الطريق إلى الحق،مع السالكين الربانيين،الذين استناروا بنور التوحيد الخالص،وعبدوا ربهم على نهج سيد الدعاة رسول الله صلى الله عليه وسلم ،معترفين بذنوبهم،منيبين إلى ربهم سبحانه،يقدمون محبته على كل المحاب،يرجون رحمته،ويخافون عذابه،متطلعين إلى يوم يلقون فيه ربهم الكريم الذي وسعت رحمته كل شيء.فكانوا حقا أولياء الله المتقين العاملين المخلصين المخلصين الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنون،وكانوا من عباد الرحمن الذين سيبشرون إن شاء الله بالغرف في الفردوس الأعلى مع حبيبهم وقدوتهم وقرة أعينهم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله،ويزيدهم الله من فضله ورحمته،فيمتعهم بالنظر إلى وجهه الكريم( للذين أحسنوا الحسنى وزيادة).
    من هنا جاء كتاب" عدة العبد المنيب" " للأخ الأستاذ" الحسن العبد،حفظه الله تعالى ونفع بعلمه،عدة لمن شرح الله صدره للإسلام،وسار على نهج خير الأنام،ودعا بدعوته،واستن بسنته،في سفره الطويل إلى الله ...
    أسأل الله أن ينفع به، وأن يجعله خالصا لوجهه الكريم،وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
    كتبه الفقير إلى عفو ربه:
    محمد لحلو مامي
    خطيب مسجد:الحسين بن علي
    بمدينة فاس حرسها الله.

    (1)أخرجه البخاري.يقول بعض أهل العلم:"بلغوا":تكليف.و"عني":تشريف."ولو آية":
    تخفيف.

    قصيدة من الزجل الشعري الروحي بعنوان : القرب بالسجود.

    ما ابقى من النبوة أخي إلا المبشرات
    ولي الله الحق يحافظ على الصلوات
    الخشوع في القلب ولزوم الجماعات
    أفضل العمل في الدنيا: إقامة الصلاة.

    صلاة الصبح في المسجد،أنت في الذمة
    زيد البر بالوالدين تكون من خيار الأمة
    الإكثار من ذكر الله به تزول كل غمة
    في المحيط المعيش تكون من أهل الهمة.

    بالإتيان بالنوافل تلقى الرب الأعلى قريب
    ومع ناس هذا الزمن أخي عش فيها غريب
    مجالسة الدعاة لك من كل علة تطبيب
    يرتاح البال ويزيان الحال وللراحة تصيب.

    حضر الله في وجودك تعيش ديما هاني
    مع الوفاء بالعهود يطمئن القلب ثاني
    المستقبل واعد مع تحقيق الأماني
    اهتر بالذكر كل الدقائق وكل الثواني.

    الصلاة على المختار تشافي من العلة
    بها تزيان الأقدار،بها تواجه كل زلة
    ما تبقى الغمة في الدار،وبخلق النبي تتحلى
    يكون لك القبول وفضل الله عليك يتجلى.

    الصلاة مع برالوالدين،الجهاد والحج المبرور
    هم ربح الدارين بفضل الصبور الشكور
    هم زاد المؤمن، ماشي روضة الأضرحة والقبور
    لك الربح الوافر،وبهم تعيش حياتك مسرور.

    الصلاة الصلاة،بها وصى النبي العدنان
    القرب مع السجود،به الصلة مع الرحمان
    هو الرب المعبود،ماشي المال والأوثان...
    ابن مالك ابكى على الصبح مع فوات الأوان.

    ساعتها كان يجاهد،ضاعت أول فريضة
    بالتفريط في الجماعة نزلت دمعته عريضة
    ومرت السنون وبقات نفسه مريضة...
    خمم في فضل الصلاة،وخذ هذه موعظة.

    الصلاة فريضة أمر بها الله في السماء
    علم الزوجة واحرص عليها مع الأبناء
    اطلب الرحمة لتاركها وساعده في الدعاء
    لا تنس في دعاءك السابقين وكل الآباء.

    واذكر من يفكرك ولا تنسانا بدعاء الصدق
    اهجر ما عند غيرك تقدر اتبلى بالفسق
    الدنيا يا مسكين تعبيد،تطويع وذل ورق
    اطلب من الله تعالى من النار لنا ولك العتق.

    في الكلام الطيب:" الذكر منشور الولاية"
    به صقل للقلب ومن المولى تكون العناية
    هو أصل القرب وسبيل للرشد وللهداية
    مجلبة للرزق ،للهناء وللعيش في الكفاية.

    الذكر مع الصلاة هما من الله للعبد عطاء
    الخشية من الرب تدنيك،وعليك بالرجاء
    يكون به تعلقك عند كل علة وهم وداء
    من ينسى المولى يعيش في ذل الشقاء.

    لا تقول وحدي صادق وراني مسلم واعر
    والغير يضل في الطريق وبكلامي شاعر
    ما يعلم غير الله اثبت وخليك من النواعر
    اسجد للقرب من المولى تحيى وتعيش طاهر.

    الحسن العبد بن محمد الحياني،
    فاس – المغرب.

    وقال عز من قائل : " أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (62) الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ (63) لَهُمُ الْبُشْرَىٰ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۚ لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ "، (64) – سورة يونس.

  2. #2
    مشرفة واحة الأدب
    تاريخ التسجيل
    Jul 2014
    المشاركات
    2,639
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله
    اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك
    جزاك الله خيرا
    تحيتي
    اللّهُمّ ارْزُقني مَنْ يَذكُرني بَعْدَ مَوْتي


المواضيع المتشابهه

  1. المنتخب / قصة قصيرة جدا من بوح قلمي
    بواسطة رشيد زايزون في المنتدى منتـدى الطرح العــام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 23-11-2011, 08:20 PM
  2. المنتخب من كلام ابن القيم
    بواسطة ام هيثم في المنتدى الوعظ والإرشاد
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 09-11-2010, 04:53 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •