....






سبحان الله
ومع هذه التلاوة الطيبة والخاشعة نفع الله بها
من سورة (
مريم ) بصوت
فضيلة الشيخ ( محمد أيوب ) رحمه الله وغفر له
... هنــا...





و
يبقى الأثر الطيب لا يندثر ،،