K

جديد المنتدي

النتائج 1 إلى 8 من 8
  1. #1
    الصورة الرمزية مصابيح الحق
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    1,461
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي قِطافْ تربوي ,, متجدد بإذن الله

    أهمية تربية الأولاد في الإسلام


    الأولاد كما في القرآن الكريم زينة الحياة الدنيا قال تعالى: ï´؟ الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ï´¾[1]،
    وهم نعمة تستحق الشكر ï´؟ وَجَعَلْتُ لَهُ مَالًا مَّمْدُودًا * وَبَنِينَ شُهُودًا * وَمَهَّدتُّ لَهُ تَمْهِيدًا ï´¾[2]،
    "وفي نفس الوقت هم مسؤولية يجب العناية بهم لاسيما فيما يصلحهم ï´؟ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ ï´¾[3]،
    وقال - صلى الله عليه وسلم -: (علموا أنفسكم وأهليكم الخير)[4]،
    وعن ابن عمر - رضي الله عنه -ما قال: سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول: (كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته: الإمام راع ومسئول عن رعيته، والرجل راع في أهله ومسئول عن رعيته، والمرأة راعية في بيت زوجها ومسئولة عن رعيتها، والخادم راع في مال سيده ومسئول عن رعيته، فكلكم راع ومسئول عن رعيته)[5]، وقال - صلى الله عليه وسلم -: (إن الله سائل كل راع عما استرعاه أحفظ، أم ضيع؟ حتى يسأل الرجل عن أهل بيته)[6]، وقال - صلى الله عليه وسلم -: (ما نحل والد ولداً من نحل أفضل من أدب حسن)[7]،

    والمعنى ما أعطى والد ولداً من عطية وهبة أفضل من تعليمه وتأديبه أدباً حسناً.وعن سهل بن سعد - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (أنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا) وأشار بين السبابة والوسطى، وفرج بينهما[8]، وعن أنس - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: (من عال جاريتين حتى تبلغا جاء يوم القيامة أنا وهو كهاتين) وضم أصابعه[9]،
    وعن عائشة - رضي الله عنه -ا قالت: دخلت عليَّ امرأة معها ابنتان لها تسأل، فلم تجد عندي شيئاً غير تمرة واحدة، فأعطيتها إياها فقسمتها بين ابنتيها ولم تأكل منها، ثم قامت فخرجت، فدخل النبي - صلى الله عليه وسلم - علينا، فأخبرته فقال: (من ابتلي بهذه البنات بشيء فأحسن إليهن كن له ستراً من النار)[10]،
    وقال - صلى الله عليه وسلم -: (من عال ثلاث بنات فأدبهن وزوجهن وأحسن إليهن فله الجنة)[11].

    كل هذه النصوص وغيرها كثير دلت على فضل تربية الأولاد وهو فرع من تربية الفرد الذي يسعى الإسلام إلى إعداده وتكوينه ليكون عضواً نافعاً وإنساناً صالحاً في الحياة، بل هو مدار بعثة النبي - صلى الله عليه وسلم -؛ حيث قال تعالى: ï´؟ هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ ï´¾[12]، "والتزكية هي التربية وأعظم بل أسمى ما يربى عليه الفرد تحقيق العبودية لله رب العالمين وإخلاص العبادة له والسلامة من الشرك"[13]،

    قال ابن كثير[14] رحمه الله: "ويزكيهم: يطهرهم من رذائل الأخلاق ودنس النفوس وأفعال الجاهلية"[15].لذا اهتم العلماء المسلمون بتربية الأولاد، ويتضح ذلك من مؤلفاتهم وكتبهم سواء ما يتعلق بأهمية التربية أو بيان وسائلها أو ثمراتها،
    قال الغزالي[16] رحمه الله: "الصبي أمانة عند والديه وقلبه الطاهر جوهرة نفيسة ساذجة خالية عن كل نقش وصورة، وهو قابل لكل ما نقش ومائل إلى كل ما يمال به إليه؛ فإن عُوِّد الخير وعُلِّمه نشأ عليه وسعد في الدنيا والآخرة أبواه وكل معلم له ومؤدب، وإن عود الشر وأُهمل إهمال البهائم شقي وهلك وكان الوزر في رقبة القيم عليه والوالي له"[17]،
    وقال أيضاً: "وكما أن البدن في الابتداء لا يخلق كاملاً وإنما يكمل ويقوى بالنشوء والتربية بالغذاء، وكذلك النفس تخلق ناقصة قابلة للكمال وإنما تكمل بالتربية وتهذيب الأخلاق والتغذية بالعلم"[18].

    بل إن الإنفاق على الأهل والأولاد عبادة؛ حيث قال الله تعالى ï´؟ وَعلَى الْمَوْلُودِ لَهُ رِزْقُهُنَّ وَكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِï´¾[19]، وقوله تعالى: ï´؟ لِيُنفِقْ ذُو سَعَةٍ مِّن سَعَتِهِ وَمَن قُدِرَ عَلَيْهِ رِزْقُهُ فَلْيُنفِقْ مِمَّا آتَاهُ اللَّهُ لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا مَا آتَاهَا ï´¾[20]، وقوله تعالى ï´؟ وَمَا أَنفَقْتُم مِّن شَيْءٍ فَهُوَ يُخْلِفُهُ ï´¾[21]،
    وعن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (دينار أنفقته في سبيل الله، ودينار أنفقته في رقبة، ودينار تصدقت به على مسكين، ودينار أنفقته على أهلك، أعظمها أجراً الذي أنفقته على أهلك)[22]، ذكر الراغب الأصفهاني"[23]
    أن المنصور بعث إلى من في الحبس من بني أمية من يقول لهم: (ما أشد ما مر بكم في هذا الحبس؟)، فقالوا: ما فقدنا من تربية أبنائنا "[24].


    [1] سورة الكهف 46.

    [2] سورة المدثر 12-15.

    [3] سورة التحريم 6.

    [4] رواه الحاكم 4/494.

    [5] أخرجه البخاري ك/ الجمعة، ب/ الجمعة في القرى والمدن، رقم 844، ومسلم ك/ الإمارة، ب/ فضيلة الإمام العادل، رقم 3408، والترمذي ك/ الجهاد عن رسول الله، ب/ ما جاء في الإمام رقم 1627 وأبي داود ك/ الخراج والإمارة ب/ ما يلزم الإمام من حق الرعية رقم 2539، ومسند الإمام أحمد برقم 4266.
    [6] أخرجه الترمذي ك/ الجهاد عن رسول الله ب/ ما جاء في الإمام رقم 1627.

    [7] أخرجه الترمذي ك/ البر والصلة عن رسول الله ب/ ما جاء في أدب الولد رقم 1875.

    [8] رواه البخاري ك/ الأدب، ب/ فضل من يعول يتيماً رقم 5546، والترمذي ك/ الصلة ب/ ما جاء في رحمة اليتيم رقم 1841.
    [9] رواه مسلم ك/ البر والصلة والأدب، ب/ فضل الإحسان إلى البنات رقم 4765.

    [10] أخرجه البخاري ك/ الزكاة، ب/ اتقوا النار ولو بشق تمرة رقم 1329.

    [11] رواه أبو داود ك/ الأدب، فضل من عال يتيماً رقم 4481.

    [12] سورة الجمعة 2.

    [13] من أخطائنا في تربية أولادنا وطرق علاجها في الإسلام د. محمد عبد الله السحيم ص 8.

    [14] إسماعيل بن كثير القرشي الدمشقي الحافظ المفسر المؤرخ، توفي سنة 774هـ.

    [15] تفسير القرآن العظيم لابن كثير 1/196.

    [16] أبو حامد محمد بن محمد الغزالي الطوسي، فيلسوف ومتصوف، مولده ووفاته بخراسان صاحب المصنفات الكثيرة، توفي سنة 505هـ.
    [17] إحياء علوم الدين 3/72.

    [18] إحياء علوم الدين 3/61.

    [19] سورة البقرة 233.

    [20] سورة الطلاق 7.

    [21] سورة سبأ 39.

    [22] رواه مسلم ك/ الزكاة ب/ فضل النفقة على العيال رقم 1661.

    [23] الراغب الأصفهاني أبو القاسم الحسين بن محمد الأصفهاني المتكلم صاحب التصانيف، توفي سنة 502هـ.

    [24] تربية الأولاد في الإسلام، عبد الله ناصح علوان، 2/499-5.














    شبكة الألوكة


    وانطلاقاً من هذه الأهمية والمسئولية التي تقع على عاتقنا رأيت أن أجعل هذا الموضوع متجدد اًبإذن الله وأجمع فيه من الفوائد والإرشادات والتنبيهات والمقتطفات النافعة فيما يخص تربية الابناء
    وعسى الله أن يبارك فيه وينفع به ويجعله خالصا له وييسر لنا نفع أنفسنا ونفع غيرنا الله آمين
    على بركة الله نبدأ وبه نستعين
    التعديل الأخير تم بواسطة منارة الجزائر ; 28-03-2016 الساعة 11:30 PM سبب آخر: حجم الاختياري
    أكثر ما يُهلك الصالحين الاغترار بالطاعات،
    وأكثر ما يُهلك المقصرين احتقار المعاصي،

    ومن عرف الله ما استكثر الطاعة ولا احتقر السيئة .

    الشيخ عبدالعزيز الطريفي

  2. #2
    الصورة الرمزية مصابيح الحق
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    1,461
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    وانطلاقاً من هذه الأهمية والمسئولية التي تقع على عاتقنا رأيت أن أجعل هذا الموضوع متجدداً بإذن الله وأجمع فيه من الفوائد والإرشادات والتنبيهات والمقتطفات النافعة فيما يخص تربية الابناء

    وعسى الله أن يبارك فيه وينفع به ويجعله خالصا له وييسر لنا نفع أنفسنا ونفع غيرنا الله آمين
    على بركة الله نبدأ وبه نستعين
    التعديل الأخير تم بواسطة منارة الجزائر ; 29-03-2016 الساعة 07:04 PM

  3. شكراً شكر هذه المشاركة التواقة للرحمن, منارة الجزائر
    أعجبني معجب بهذه المشاركة التواقة للرحمن, منارة الجزائر
  4. #3
    مشرفة قسم الطرح العام الصورة الرمزية التواقة للرحمن
    تاريخ التسجيل
    Mar 2015
    المشاركات
    849
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    جاري القراءة بإذن الله

    بارك الله فيكم
    لئن سائني أن نلتني بمساءةٍ .. فكفاني فخراً أني خطرتُ ببالكا



  5. #4
    الصورة الرمزية مصابيح الحق
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    1,461
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    أسس البناء العقدي:
    السؤال الذي يطرح نفسه: كيف يستطيع المربي والوالدان غرس أركان الإيمان والمحافظة على الفطرة في شخصية الطفل؟

    والجواب يكون من خلال الاقتداء بسيرة النبي صلى الله عليه وسلم وسننه في التعامل مع أطفاله وأطفال الصحابة. حيث وضع لنا أسس هذه التربية وطرقها من خلال سننه القولية والفعلية والتقريرية.

    مقتبس من هنا صيد الفوائد

  6. شكراً شكر هذه المشاركة منارة الجزائر
    أعجبني معجب بهذه المشاركة منارة الجزائر
  7. #5
    الصورة الرمزية مصابيح الحق
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    1,461
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    تابع أسس البناء العقدي

    1- إحياء بذرة الفطرة من خلال تلقين الطفل كلمة التوحيد بالأذان في أذنه اليمنى والإقامة في أذنه اليسرى
    يقول الغزالي: "الصبي أمانة عند والديه، وقلبه الطاهر جوهرة نفسية ساذجة، خالية من كل نقش وصورة، وهو قابل لكل ما نقش، ومائل إلى كل ما يمال إليه. فإن عوّد الخير وعلّمه نشأ عليه وسعد في الدنيا والآخرة، وشاركه في ثوابه أبواه وكل معلم له ومؤدب. وإن عوّد الشر وأهمل إهمال البهائم شقي وهلك، وكان الوزر في رقبة القيّم عليه والوالي له.."

    وقد شرع الإسلام للمولود الأذان في أذنه اليمنى والإقامة في أذنه اليسرى وذلك حين الولادة مباشرة، حتى يكون أول شيء يلقن له ويلقى في سمعه، أعذب الكلام وأطيبه، وهو ذكر الله، وسر ذلك أن يكون أول ما يقرع سمع المولود كلمات الأذان المتضمنة لكلمة التوحيد والشهادة التي هي أول ما يدخل بها الإنسان لهذا الدين.

    2- تثبيت اعتقادهم بوحدانية الله وترسيخ حب الله تعالى في قلوبهم
    إن الطفل يتقنُ أولَ ما يتقن التعلقَ والحب، ولذلك فإن الحرص على غرس محبة الله في نفوس أطفالنا أساس لتوحيده سبحانه. فقد جبل الطفل على التعلق وحب من أحسن إليه. فإذا عرف الطفل أن خالقه هو الله، وأن رازقه هو الله، وأن الذي يطعمه ويسقيه هو الله.. ازداد حباً له.

    وبحب الطفل للخالق يحبّ كلامه (القرآن) وشرائعه والأخلاق التي يرتضيها لعباده. وفي نفس الوقت نغرس في نفوس أطفالنا تنزيه الله عن الشركاء، معترفين بوحدانيته، مقرّين له بجميع صفات الكمال التي وصف بها نفسه أو وصفه بها رسول الله صلى الله عليه وسلم.

    مقتبس من صيد الفوائد

  8. شكراً شكر هذه المشاركة منارة الجزائر, kaoutar
    أعجبني معجب بهذه المشاركة منارة الجزائر, kaoutar
  9. #6
    مشرفة قسم علوم القرآن الصورة الرمزية kaoutar
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    7,140
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    طرح قيم و مميز
    بارك الله فيك أخي الكريم وجزاك عنا خيرا و أحسن إليك
    تقبل الله منكم صالح الاعمال


  10. أعجبني معجب بهذه المشاركة منارة الجزائر
  11. #7
    الصورة الرمزية مصابيح الحق
    تاريخ التسجيل
    Oct 2012
    المشاركات
    1,461
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    وأصلح لي في ذريتي

    الدعاء للأولاد جزءٌ من وصية ربانيَّة ورد ذِكرُها في سورة الأحقاف بدأت بقوله تعالى: ï´؟ وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ... ï´¾ [العنكبوت: 8]، وهو عادة الأنبياء عليهم السلام، وقد خلَّد القرآن الكريم إلحاح الخليل وزكريا عليهما السلام بالدعاء بأن يرزقهما الله الصالحين الرضيين، ليرزق اللهُ إبراهيمَ إسماعيلَ وإسحاقَ، ويهب لزكريا يحيى عليهم السلام جميعًا.

    وممَّا يُذكر في التاريخ أن زيدَ بن عمرٍو كان موحِّدًا في زمن الجاهلية، فكَّر يومًا، وقال لقومه: "الشاة خلَقَها الله عز وجل، وهو الذي أنزل لها المطر من السماء فرَوِيَتْ، وأنبت لها العُشْب من الأرض فشبِعَتْ، ثم تذبحونها على غير اسم الله عز وجل؟!".

    ظل هذا التساؤل يشغل عقله في حله وترحاله، وفي أحد الأيام ذهب مهاجرًا إلى الشام ليبحث عن إجابة شافية يخرُج بها من الضيق إلى سَعة الطريق، ومن حياة بلا هدف لحياة لا يضل فيها ولا يشقى.

    فعلم بأمره راهبٌ نصرانيٌّ، وأخبره بأن نبيَّ آخِرِ الزمان ظهر في مكة، فأسرع نحو مكة، وبينما هو في الطريق إذ هجم عليه مجموعة من قُطَّاع الطرق، فأصابوه وسالت دماؤه، فرفع صوته وقال: "اللهم إن كنتَ حرمتني من هذا الخير، فلا تحرم منه ابني سعيدًا"، وتمرُّ السنوات ليكون سعيد بن زيد من السابقين الأوَّلين للإسلام، ويُبشِّره الرسول صلى الله عليه وسلم باسمه الصريح في حديث العشرة المبشَّرين بالجنة بقوله: ((وسعيدٌ في الجنة)).

    لقد نال سعيد رضي الله عنه من الخير الشيءَ الكثير، لقد نال الجنة وما فيها من أنهار جارية، وقطوف دانية، دار السعادة والراحة الأبدية.

    لنحرص على الدعاء وتحرِّي أوقات الإجابة؛ فبالدعاء تَقرُّ الأعين، وتتحقَّق الأمنيات، وتصلح الأحوال، وتتبدَّد الأوجاع.
    ï´؟ رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلَاةِ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي ï´¾ [إبراهيم: 40].

    شبكة الألوكة

  12. #8

    تاريخ التسجيل
    Mar 2018
    المشاركات
    1
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    العاب فلاش مجانيه يمكنك لعبها اون لاين وبدون تحميل من خلال منصه العاب طرقع
    العاب بقهر هي العاب تابعه لموقع فرايف الشهير والذي يحتوي علي مجموعة متنوعة من العاب الاكشن والمغامرات.
    العاب عربيات هي العاب سباق تقوم فيها بالتسابق مع باقي المنافسين للوصول الي خط النهايه اولا والحصول علي الكأس
    العاب 250 هي مجموعة رائعه تم اختيارها من موقع Friv العالمي وتضم المجموعة العديد من العاب الفلاش الرائعه جربوها الآن
    لعبة الفراخ اذا كنت من محبي العاب التصويب فهذه اللعبه تمكنك من التصويب علي الفراخ باستخدام البندقيه وكلما قم باقتناص اهداف اكثر كلما حصلت علي نقاط اكثر.

المواضيع المتشابهه

  1. في ظلال آية [متجدد بإذن الله] ..
    بواسطة لآلىء على الدرب في المنتدى منتـدى علـوم القـرآن الكــريم
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 17-10-2013, 07:23 PM
  2. ياالله . . أي جيلٍ كان . . ( متجدد ، بإذن الله ) .
    بواسطة سفيرة الحق في المنتدى التاريخ الإسلامي والتعريف بالصحابة والاعلام
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 10-10-2012, 03:03 PM
  3. برنامج حقوقنا .. متجدد بإذن الله
    بواسطة ~بشائر الخير~ في المنتدى الخطب والدروس الإسلامية والفيديوهات والفلاشات الدينية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-10-2010, 12:28 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •