K

جديد المنتدي

صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 11 من 49
  1. #1
    الصورة الرمزية غــدَق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    7,962
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي شاركونا : وقفـة وعبــرة ..!








    بسم الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    /

    حياها الله كل الهمم المتقدة المعطاءة سخيّة الحروف والجميع
    المتصفحُ المتواضعُ رحيبٌ يتسع للجميع ولمن وفقهم الله لسكب حرفهم في العبرة والوعظ
    نريد مواقفًا فيها عِبرة .. نريد وقفاتٌ فيها عِظات .. نريد حروفًا للدورب مُنيرات ..
    موقف أثرَّ فينا وكان فيه وقفة .. مشهد لا يُنسى كان فيه أبلغ النفع والأثر
    وقفة مع محاضرة مؤثرة .. وأثرٌ طيب عبقت به أيامنا وغيرنا


    ويعلم الله لسنا بموطن رياء ولا مدح وهو وحده من وراء القصد ونستغفره من الخطأ والزلل
    فلربما كان موقف عابرٌ من هنا منيرًا للدياجير وعزمًا وهمةً وعظةً بإذن الله تعالى ..
    لا نستقل حرفنا فما عند الله خير وأبقى ومستكثر فلنطلق مداد محابرنا المتواضعة لتسدد الرمي
    وفي كل حالٍ نحمد الله ونسأله أن يجزيكم خير الجزاء

    نسأل الله الإخلاص والقبول والتوفيق لما يحب ويرضى
    السبت 9 / 10 / 1436 هـ
    التعديل الأخير تم بواسطة اميرة بايماني ; 08-08-2015 الساعة 10:17 AM سبب آخر: تستحقين الشعارغاليتي
    ربِّ برحمتك إنْ تَخطفُنِي المَوتَ فاسْألك رضاكِ عنِّي

    وأعظم نعيم الجنة ، لذة النظر ورؤية الله تعالى ورضوانه .
    خشوع ، جـــزى الله معلمتي للفيزياء الفردوس الأعلى والمسلمين
    والرُّوحُ في المدينة النبوية ... اللهم الفردوس أبتغي .. ربِّ }

  2. #2
    الصورة الرمزية غــدَق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    7,962
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي الصلاة أول عمل نحاسب عليه يوم القيامة


    في ساحات المسجد النبوي استوقفني ذاك المنظر الرائع والبهي

    رجلٌ لا أعلم لربما من باكستان وفقه الله قد وقف منشغلاً يعلِّم ولديه في سن صغيرة الوقوف للصلاة كيف يكون
    ويضبط لهما وضع الصف ليتعلما الصلاة بطريقة صحيحة .. مشهدٌ مؤثر

    والعبرة التي نأخذها من هذا الموقف :
    هي أن كثيرًا من أبائنا وأمهاتنا فرّطوا وضيِّعوا مثل هذا التعليم الذي أمر به
    رسولنا عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم
    :
    ( مُرُوا أولادَكم بالصلاةِ و هم أبناءُ سبعِ سِنِينَ ، واضرِبوهم عليها
    وهم أبناءُ عشرِ سِنِينَ ، وفَرِّقُوا بينهم في المضاجعِ )

    الراوي : عبدالله بن عمرو | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع
    الصفحة أو الرقم: 5868 | خلاصة حكم المحدث : حسن
    :
    أتراه أمر الدُّنيا أهم من ذلك فاهتموا بدراستهم ومأكلهم ومشربهم وملبسهم ؟!

    أتراهم غفلوا عن أن هذا الأمر العظيم والتعليم القويم هم من سيجني ثمرته بإذن الله
    في أبناء مستقيمين قد صلُحت حياتهم وسّعُدت بمحافظتهم على الصلاة وهي طمأنينة وسكينة
    أيها الوالدان الكريمان أين أنتما ودعاء نبي الله إبراهيم عليه السلام
    ( ربِّ اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي )
    متى آخر مرة صلّى أبنائكم ،، من قام بتعليمهم .. وماذا ستقولا لربكما لو تركوا وضيعوا ؟؟

    مروا أبائنا وأمهاتنا الفضلاء وعلِّموا أبناءكم الصلاة فهي سعادةٌ لكم في الدارين
    الصلاة قرة عين ..



  3. #3
    الصورة الرمزية غــدَق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    7,962
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي


    من نافذة السيارة في الطريق إلى المسجد النبوي استوقفني ذاك السور وأطرق الفكر
    إلى ما بداخله ،، فاقشعر البدن وانقبض الفؤاد مشهدٌ لا يوصف ،، مكانٌ يُحاط بالسكون
    إنها مقبرة البقيع .. التي تضم كثيرٌ من الصحب الميامين رضوان الله عليهم أجمعين
    زاد التذكر فوق الذكرى لأخية في الله رحمها الله عرفناها ، كانت بين جنبات هذا المكان معنا
    أين هي الآن ؟ ألم تكن معنا ؟ عذرًا لست لأجدد الأحزان وإنما لتتعظ نفسي الغافلة
    ولنتذكر جميعًا ولسنا ننسى مصيرنا ، لنتذكر عهد الوفاء والوداد في طريقنا

    والعبرة التي نأخذها من هذا الموقف :
    أخذتنا الدنيا وتناسينا أن القبر سيكون أول منازل الآخرة ، الآخرة وهي دار الحياة الحقيقية
    التي لا موت فيها ، إما نعيمٌ وعيش السعداء وإمَّا عياذًا بالله جحيم وعيش الأشقياء
    لسنا نجهل كل هذا ولكننا كلما هممنا في طريق الآخرة زين لنا الشيطان وهوى النفس
    ملذات الدنيا ، تعلقت قلوبنا بأمور أشغلتنا عن العمل ليوم المعاد والنشور ..
    :


    (
    مارأيتُ منظرًا قط ُّإلَّا والقبرَ أفظعُ منه )
    الراوي : أبو هريرة المحدث : الألباني المصدر : صحيح الجامع
    الصفحة أو الرقم: 5623 خلاصة حكم المحدث : حسن
    :
    عثمان بن عفان رضي الله عنه وأرضاه هو أحد العشرة المبشرين بالجنة
    عندما يقف على شفير القبر يبكي وتبتل لحيته رضوان الله عليه .. وحين يُسئل في ذاك
    يقول : ( إنَّ القبرَ أوَّلُ مَنازلِ الآخرةِ ، فإن نجا منهُ ، فما بعدَهُ أيسرُ منهُ ،
    وإن لم يَنجُ منهُ ، فما بعدَهُ أشدُّ منهُ )


    فمن نحن حتى لا نبكي كعثمان ،، أو حتَّى نتباكى ..أضمنّا الجنة لذا قست القلوب
    يومًا ما سنكون من أهل القبور .. ومن الغبن أن يذهب غيرك بالأجور
    وترحل بغير زادٍ من التقى .. ولا تجد هناك النعيم والحبور والسرور
    اللهم أحسن خاتمتنا جميعًا وارزقنا حسن العاقبة واجعل في الآخرة خير منازلنا
    واجمعنا بأخيتنا رحمها الله في الفردوس الأعلى واغفر لنا ولها وعذرًا لتشتت كلماتي
    القبر أفظع منظر ..







    مشرفتي الفاضلة أم جهاد
    كتب الله أجركِ وأسعدكِ على نقل الموضوع

  4. #4
    الصورة الرمزية غــدَق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    7,962
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي


    توجهنا إلى مسجد قباء للصلاة فيه ،، وفي مصلَّى النساء كان الجميع يصلي التهجد
    جلست قليلاً في وقت استراحة متأملةً لبرهة المصليات ولذة خشوعهن
    فاستوقفني من بين تلك الجموع واحدةً كانت منهمكةً في تلاوة القرآن تكاد لا تشعر
    بمن حولها ،، لله درها عرفت كيف تستغل وقتها في تلك العشر الفضيلة
    من شهر رمضان ،، عرفت هذه الدرة أن الوقت غالٍ ونفيس لا يُشترى
    فاللهم ارفع درجاتها واجعلها ممن يرتقي بهذا القرآن العظيم الدرجات

    والعبرة التي نأخذها من هذا الموقف :

    هي أن كثيرًا من الفتيات ضيِّعن هذه الأوقات النفيسة والفضيلة
    :
    (
    الصلاةُ في مسْجدِ قِباءٍ كعُمرةٍ )
    الراوي : أسيد بن حضير | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح الجامع
    الصفحة أو الرقم: 3872 | خلاصة حكم المحدث : صحيح
    :
    رمضان يضيع في الأسواق والمشتروات ووسائل التواصل الاجتماعي
    هذا فطورنا وهذا سحورنا ، كل يوم سوق لشراء حاجة ما فيضيع بأيامه ولياليه دونما إدراك
    إن أتت الست من شوال كان التسويف إلى أن تأتي عشر ذي الحجة وما زال التفريط
    لماذا هن اغتنمن ونحنُ لا ؟ لماذا لا نقدِّر لمواسم الخير قدرها ، لِمَ نقصر وغيرنا يغتنم ؟!
    الكثير هدانا الله وإياهن تضيع أعمارهن دون منافسة في خيرٍ ولا قصب سبق على الطاعات
    إقرأي سير ذوات الهمم المتقدة واسمعي عنهن لتبث الهمة في نفسكِ وتعلو عزائمكِ كما هن
    ما أجمل الهمة العالية في الصالحات ..



  5. #5
    الصورة الرمزية غــدَق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    7,962
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي


    سمعت ذاك المقطع الطيب في موقف رائع وباذخ الجمال لإمراة بلغ عمرها 70 عامًا
    وكانت تعاني من السمنة المفرطة ،، فعندما أُدخلت المستشفى كانت شامخةً كشموخ
    الجبال الرواسي بحجابها مع غطاء كامل للوجه ،، لم يظهر منها شيء وهي من القواعد
    اللواتي ذكر الله في أمرهن :
    (
    وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللَّاتِي لا يَرْجُونَ نِكَاحًا فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَنْ يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ
    غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بزينة وَأَن يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَّهُنَّ
    ) [النور:60]

    لكنها اختارت الاستعفاف فقالت : القدمين ضعفت وتوقفت لكن الحجاب بحسناته لم تتوقف
    لله درها .. حقًّا ليس كلّ شيءٍ يشمخ كالجبال ويثبت ثبات الراسيات


    والعبرة التي نأخذها من هذا الموقف :
    :
    كم من أخيَّة فرطت في حجابها وانتقصت أمره ولم تثبت على ما يرضي ربها
    زينوا لها الحجاب فتزينت به دون أدنى تفكير هل هو يرضي ربها أم هواها !!
    أصبح الحجاب يشكو سوء حاله ، وبالكاد أصبح فستانًا مرصعًا بأبهى الألوان والنقوش
    كل يومٍ نرى جديدًا وعن مسمَّى الحجاب بعيدًا ، وأسموه حجابًا فريدًا
    :
    لا تقولين هذه الموضة ، بل هي الفوضى بعينها لنتخبط كيفما أرادوا ونلبس ما شاءوا
    وأتمنى أن نسأل أنفسنا ونحاسبها هل العباءة التي ألبسها هي التي سأغطى بها عند موتي
    هل اللثام الذي أبدى نصف الوجه الذي اكتسى بألوان المكياج هو الستر والحشمة
    لا وربي ليس من الحشمة والستر بشيء ،، وليس من رضـــــــــوان الله بشيء ..!
    لا بأس عليكِ أكان حجابكِ على هواهم الممقوت فإني ابشركِ هناك فرصة للتغيير
    إن عدتِ بتوبةٍ فرِح بكِ الله رب كل شيءٍ ومليكه ، وقبلكِ وأسعدكِ بعد شقوتكِ
    فعودي أخيَّة لحجابٍ في رضا ربكِ ، وغفران ذنبكِ ، وشموخكِ وعزتكِ وعفافكِ وحياؤكِ
    عودي فكم ممن تخطفهن الردى ولم يعدن ، حاسبي نفسي ولن يحاسبها أحدٌ كأنتِ
    والذي لا إله إلاّ هو سبحانه لن تنفعكِ الدنيا بما فيها لو أغضبتِ الله فانفعي نفسكِ

    الحجاب عبادة ترضي الله فارضيه به ..







  6. #6
    مشرفة قسم القوارير الصورة الرمزية اميرة بايماني
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    11,625
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    اخوتي واخواتي .. بصماتنا في الدعوة الى الله لا شك طرقها كثيرة وكلها في سبيل الاجر والثواب

    بصمتي في الدعوة الى الله تبدا من بيتي حيث نتبع انا وزوجي كل السبل في دعوة اولادنا الى

    عبادة الله واتباع سنن نبينا الكريم والحرص كل الحرص على ان يطبقوا كل ما نطلبه منهم بما

    يرضي الله ..لا شك ان تربية الاولاد تحتاج الى التعب الكثير كانت امي اسال الله ان يشفيها تقول

    لي جذور التربية مريرة لكن ثمارها حلوة ومن هنا عقدت العزم انا وزوجي ان نربي اولادنا وننشئهم

    على طاعة الله لانهم بذلك سيكونون دعاة الى الله والخير ويطبقون ما تعلموه في البيت في حياتهم

    اليومية وقد يكون ذلك هداية لغيرهم وتقليدهم في افعالهم

    اسال الله ان يجعلني وزوجي واولادي من اهل الفردوس ا لاعلى من الجنة وان نكون هداة مهتدين

    لا مضلين وسائر المسلمين واياكم .. دعواتكم بالصلاح لي ولعائلتي

    اعذروني ان اطلت عليكم ان شاءالله بصمة بسيطة تكون ذات معان كبيرة

    موضوع كنت قد ادرجته في قسم ضع بصمتك

    العبرة اننا كما تربينا نربي ابنائنا

    اذكر امي وكم تعبت في تعليمنا الصلاة وتعاليم الدين وكافحت حتى مع مرضها في تعليمناوتربيتنا

    ولا انسى ابي رحمه الله وتربيته الصالحة لي ولاخوتي واخواتي


    موضوع هادف يستحق كل التقدير

    كل الخير اساله لكِ غاليتي

    بارك الله في عمركِ وعملكِ
    لا تتَوقف عنِ العطاءِ

    بحجةِ انهُ لا احدَ

    يستحق.. فرُبما كنتَ

    محقاً ولا احدَ فعلاً

    يستحق ...

    ولكنْ ماذا عنكَ انت ؟

    الا تريدُ استحقاقَ

    الاجرِ من اللهِ تعالى ~



  7. #7

    تاريخ التسجيل
    Jan 2015
    المشاركات
    384
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    جزاك الله خيرا غاليتي ونفع بك
    اللهم وفقنا لما تحب وترضى
    بصمتي......لكل موظف أن يتق الله في الممتلكات العامة لا تستخدم في الاغراض الشخصية... حتى ولو كانت ظرف يأخد من الملك العام ليظم وثائق شخصية........
    منهم من تقبل كلامي بلطف وقال عندك
    حق وتراجع ولم يأخد..... ومنهم من لم يبالي ..... نسأل الله المغفرة والرحمة

  8. #8
    مشرفة قسم القوارير الصورة الرمزية اميرة بايماني
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    11,625
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    زوجي إننا ننظر إلى أفعالك وتصرفاتك ونتأثر بها.
    فأتمنى أن نرى فيك القدوة الحسنة
    زوجي: هل تظن أن بقائك في البيت والناس قد تسابقوا إلى المسجد لكي يفوزوا برحمة الله ؟
    هل تظن أن بقائك لا يدعو الأبناء إلى التأخر عن الصلاة ؟
    بلى والله





    إنك تستطيع أن تغير البيت إلى أفضل مستوى دينياً، وتربوياً،
    بحسن عملك وكونك قدوة حسنة لنا، إنك عندما تأخذ المصحف لتقرأ فيه
    إنك بعملك هذا تجعلني أعود لنفسي وأقول لها: لماذا لا أقرأ أنا وأكسب من الأجر مثله،
    إنك لم تتكلم بكلمة ولكن عملك الصالح هو أعظم دعوة لنا
    وما أحسن تلك اللحظة التي رأيتُك فيها وقد هجرت النوم وقمت في أخر الليل لكي تُناجي ربك لقد تأثرت بك كثيراً.






    ويعلم الله أنك بعملك هذا تزرع الإيمان في قلبي فأوصيك بأن تكون قدوة حسنة لي ولأبنائك.
    فمن سوف يؤثر فينا إن نحن فقدنا التأثير منك؟


    لكل زوج اولادكم امانة في اعناقكم فهم يقلدوننا في كل كبيرةوصغيرة



  9. #9
    الصورة الرمزية غــدَق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    7,962
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي


    كان مقطع طيب ومهيب ولتبكي القلوب أسفًا وندمًا على تفريطها قبل العيون
    ذكر الشيخ : خالد الحقباني في تلك القصة قصة فتاة فرّطت وأخذتها الملذات
    وفي مساء الثلاثاء ليلة الأربعاء كانت تتصفح اليوتيوب وشاء الله بفضله أن تقع عيناها
    على مقطع للشيخ وكان بعد الله سببًا في توبتها وهدايتها ، اتصلت به
    تسأله هل الله يقبل منها الصيام ليوم الخميس ، كانت ترسل لصديقاتها تعظهن
    وفي صلاة الفجر ليوم الجمعة توفيت في التشهد وفارقت الدنيا
    يقول الشيخ : أن صديقاتها تأثرن وتاب منهن وأن أمها كانت تقول لا تعزوني في بنتي
    فوالله أنها كانت تقوم الليل لا تنام إلاَّ ساعة تصلي وتتلو القرآن
    لقبها رحمها الله برحمته " طالبة الفردوس " صدقت مع الله في توبتها
    (
    أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ هُوَ يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ ) [التوبة :104]


    والعبرة التي نأخذها من هذا الموقف :
    :
    يومان فقط لتوبتها وماتت في صلاتها لصلاة الفجر من يوم الجمعة ، هي التوبة النصوح والصدق مع الله
    وأنا وأنتِ متى نتوب ونعود إلى الله تعالى ، متى نرجع بأوبة تغسل حوبتنا ؟!
    متى نجعلها لحظة صدق مع أنفسنا بتوبةٍ نصوح تجبُّ ما قبلها ويفرح ربنا بها ؟
    متى نتوب من تضييع الصلوات وتأخيرها .. متى نتوب من الغيبة والنميمة ؟
    متى نتوب من التبرج والسفور ،، من الأغاني ومشاهدة المسلسلات وعفن الفضائيات ؟
    متى نتوب من العقوق ومن قطع الأرحام .. متى نتوب من قول الزور والبهتان واللعن
    متى نتوب من تضييع الأمانات ، ومن الهمز واللمز والسخرية ؟
    متى اجعل ملابسي ترضي الله ،، متى أمسح المقاطع السيئة والصور ؟
    متى اجعل حجابي كما يجب .. متى سأتلو القرآن ومتى سأقوم الليل وسأناجي ربي ؟
    متى سأحرص على أن أكون مسلمة تعتز بهويتها الإسلامية ،، وبثابتها على طاعة ربها ؟؟

    متى سأكون مستعدة للموت وللقاء الله .. ومتى هو الزاد يا عابرة السبيل ؟؟

    الموت هادم اللذات ..







  10. #10
    الصورة الرمزية غــدَق
    تاريخ التسجيل
    Jul 2010
    المشاركات
    7,962
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي أميرة بإيماني * إمراة جزائرية جعلكما الله من السابقات للجنات











    أميرة بإيماني ~
    حيَّاكِ الله يا بهية نعتز بها ومرحب بكِ وبوجودكِ الطيب وإطلالتكِ
    ولن أنسى ما أكرمتيني به وهو كثير ولا استحقه ولا أجامل ولا أريد إلاّ أن تكوني بخير
    وقفتكِ رائعة كأنتِ وفيها عبرٌ ودروس وعظة لكل أمهاتنا الفاضلات
    ونِعمَ ما تصبو له الآمال من تنشئة الأبناء على محبة ديننا الإسلام
    والتنشئة السليمة على كتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام
    ونِعمَ الهم هو الهم الذي يرتقي بالأبناء ووالديهما إلى سمو القمم
    ونِعم المطلب ممن جعله الله راعيًّا ومسئولاً عن رعيته وهي أسرته
    ونِعمَ الخُطى على دروب الآباء والأمهات في حسن تربيتهم وطيب غرسهم
    أحسبكم على خير ولا أزكي على الله أحدًا فامضوا بإقدام وعزم لمبتغاكم
    كلما تذكرتم الثمرة اليانعة هان في سبيلها كل مشقة وتعب مع الاحتساب
    في أيام رائعة مذ صغري كنت أستمع مع والدي رحمه الله لإذاعة القرآن الكريم
    وحذاري تقولون صغار ما يفقهون وتستهينون ،، لا والله فلقد كنت أستمع لبرنامج
    نور على الدرب وهو برنامج فقهي لعلماء أجلاء تُعرض به الفتاوى والمسائل
    والله لفيها الخير الكثير فعوِّدوا أبنائكم على الاستماع لها والاستفادة من معينها العذب
    ذكرت ذاك لعلها تنفعكن ولو بشيء والله من وراء القصد ..

    اسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العُلى أن يجعلكم من أهل الفردوس الأعلى
    وأن يوفقكم ويُسددكم لطريق يرضيه عنكم ، ويجعلكم راضين مرضيين مفلحين
    لا عدمتكِ وليحفظكِ الرحمن ويرعاكِ
    /

    إمرأة جزائرية ~

    آمين وإياكِ ويا حيَّاكِ الله وبيَّاكِ ومرحب بكِ وبإطلالتكِ الطيبة
    ما شاء الله ، بصمة قيِّمة تنم بإذن الله عن التقوى والورع فزادكِ الرحمن من فضله
    أحسنتِ فالكثير يتهاونون بهذا الأمر ،، أوما علموا أنهم مسئولون عن ذلك وسيسألون يومئذٍ
    أذكر أني سمعت موقف لشيخنا ابن العثيمين رحمه الله برحمته كان القلم الخاص بالجامعة في جيبه
    فكان فيما يخصه يتورع عن إستخدامه ، وهو قلم قد لا يعني لأحدٍ الشيء الكثير
    ما أجمل أن نتربى من صغرنا على التقوى والورع ومراقبة الله في أمورنا وسكناتنا وحركاتنا
    اسأل الله جل وعلا أن يجعل نُصحكِ في ميزان حسناتكِ ورفعةً في درجاتكِ
    وأن يجعلكِ ووالديكِ من أهل الفردوس الأعلى ويوفقنا وإياكِ للبر والتقوى
    ولا عدمناكِ يحفظكِ الله ..


    مروة .. فتاة العقيدة ~
    أحسن الله إليكما وللجميع وأسعدكن في الدارين
    معذرة لردي ولكن طيب وقفاتكن التي لن أجاري جمالها ولن أوفيها جعلتني أرد ومقصرة
    حيّاكن ولسكب حروفكن يا متألقات من الأعماق .. شُكرًا

    التعديل الأخير تم بواسطة اميرة بايماني ; 18-08-2015 الساعة 08:46 AM سبب آخر: تستحقين الشعار ولو انه بسيط تستحقين اكثر فاعذريني

  11. #11
    مشرفة قسم القوارير الصورة الرمزية اميرة بايماني
    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    المشاركات
    11,625
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي

    مهما قلت وقلت وقلت غدق لا اوفيكِ حقكِ

    لا يسعني الا الدعاء لكِ غاليتي وابنتي وحبيبة قلبي

    فواللهِ انتِ في القلب كابنتي ادعو لكِ مثلهن وزيادة

    اسال الله لكِ خيري الدنياوالاخرة

صفحة 1 من 5 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. *(( قصة وعبرة ))*
    بواسطة انصر النبى محمد في المنتدى الوعظ والإرشاد
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 18-07-2014, 04:27 PM
  2. قصة وعبرة
    بواسطة محمد حمود في المنتدى منتـدى الطرح العــام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 24-02-2014, 12:40 PM
  3. (( قصة وعبرة ))
    بواسطة Lana Mohammad في المنتدى منتـدى الطرح العــام
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 18-12-2013, 11:32 PM
  4. قصة وعبرة
    بواسطة نـــور الأمل في المنتدى منتـدى الطرح العــام
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 18-08-2013, 06:00 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •