K

جديد المنتدي

صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 11 من 35
  1. #1
    عـطــــاء لا يــُـنـــســـــى
    تاريخ التسجيل
    Feb 2010
    المشاركات
    5,325
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    94fe1m48flsh الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    [align=center][tabletext="width:100%;background-image:url('http://img04.arabsh.com/uploads/image/2012/04/15/0e37464e64f703.png');border:1px solid rgb(0, 0, 139);"][cell="filter:;"][align=center][align=center][tabletext="width:100%;background-image:url('http://img03.arabsh.com/uploads/image/2012/04/15/0e37464e60f40c.png');"][cell="filter:;"][align=center]








    [/align][/cell][/tabletext][/align]




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الدرس الثالث الاسبوع الثاني يوم السبت



    اعلم رحمك الله(1) أنه يجب علينا تعلم أربع مسائل (2) ؛ الأولى: العلم وهو : معرفة الله(3) . . . .



    فالضروري ما يكون إدراك المعلوم فيه ضرورياً بحيث يضطر إليه من غير نظر ولا استدلال كالعلم بأن النار حارة مثلاً.

    والنظري ما يحتاج إلى نظر واستدلال كالعلم بوجوب النية في الوضوء.

    (1)رحمك الله أفاض عليك من رحمته التي تحصل بها على مطلوبك وتنجو من محذورك ، فالمعنى غفر الله لك ما مضى من ذنوبك ، ووفقك وعصمك فيما يستقبل منها هذا إذا أفردت الرحمة أما إذا قرنت بالمغفرة فالمغفرة لما مضى من الذنوب، والرحمة والتوفيق للخير والسلامة من الذنوب في المستقبل.

    وصنيع المؤلف رحمه الله تعالى يدل على عنايته وشفقته بالمخاطب وقصد الخير له.

    (2)هذه المسائل التي ذكرها المؤلف رحمه الله تعالى تشمل الدين كله فهي جديرة بالعناية لعظم نفعها.

    (3)أي معرفة الله عز وجل بالقلب معرفة تستلزم قبول ما شرعه والإذعان والانقياد له، وتحكيم شريعته التي جاء بها رسوله محمد صلى الله عليه وسلم ، ويتعرف العبد على ربه بالنظر في الآيات الشرعية في كتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم

    والنظر في الآيات الكونية التي هي المخلوقات ، فإن الإنسان كلما نظر في تلك الآيات ازداد علماً بخالقه ومعبوده قال الله عز وجل) : وَفِي الْأَرْضِ آيَاتٌ لِلْمُوقِنِينَ *وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلا تُبْصِرُونَ) (الذاريات:20-21)


    ومعرفة نبيه (1) ومعرفة دين الإسلام(2) . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .



    (1)أي معرفة رسوله محمد صلى الله عليه وسلم المعرفة التي تستلزم قبول ما جاء به من الهدى ودين الحق، وتصديقه فيما أخبر، وامتثال أمره فيما أمر ، واجتناب ما نهى عنه وزجر، وتحكيم شريعته والرضا بحكمه قال الله عز وجل:)فَلا وَرَبِّكَ لا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجاً مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيماً) (النساء:65) . وقال تعالى: )إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) (النور:51) . وقال تعالى : )فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً)(النساء:الآية59) وقال عز وجل: )فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)(النور:الآية63) قال الإمام أحمد رحمه الله: "أتدري ما الفتنة؟

    الفتنة الشرك لعله إذا رد بعض قوله أن يقع في قلبه شيء من الزيغ فيهلك".

    (2)قوله معرفة دين الإسلام: الإسلام بالمعنى العام هو التعبد لله بما شرع منذ أن أرسل الله الرسل إلى أن تقوم الساعة كما ذكر عز وجل ذلك في آيات كثيرة تدل على أن الشرائع السابقة كلها إسلام لله عز وجل: قال الله تعالى عن إبراهيم: )رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) (البقرة:12)

    والإسلام بالمعنى الخاص بعد بعثة النبي صلى الله عليه وسلم يختص بما بعث به محمد صلى الله عليه وسلم لأن ما بعث به النبي صلى الله عليه وسلم نسخ جميع الأديان السابقة فصار من أتبعه مسلماً ومن خالفه ليس بمسلم ، فأتباع الرسل مسلمون في زمن رسلهم ،


    بالأدلة(1) . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .



    فاليهود مسلمون في زمن موسى صلى الله عليه وسلم والنصارى مسلمون في زمن عيسى صلى الله عليه وسلم ، وأما حين بعث النبي محمد صلى الله عليه وسلم فكفروا به فليسوا بمسلمين.

    وهذا الدين الإسلامي هو الدين المقبول عند الله النافع لصاحبه قال الله عز وجل: )إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإسلام )(آل عمران:الآية19) وقال: )وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) (آل عمران:85)

    وهذا الإسلام هو الإسلام الذي امتن به على محمد صلى الله عليه وسلم وأمته ، قال الله تعالى: )الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإسلام دِيناً )(المائدة:الآية3)

    (1)قوله: بالأدلة جمع دليل وهو ما يرشد إلى المطلوب ، والأدلة على معرفة ذلك سمعية ، وعقلية ، فالسمعية ما ثبت بالوحي وهو الكتاب والسنة، والعقلية ما ثبت بالنظر والتأمل ، وقد أكثر الله عز وجل من ذكر هذا النوع في كتابه فكم من آية قال الله فيها ومن آياته كذا وكذا وهكذا يكون سياق الأدلة العقلية الدالة على الله تعالى.

    وأما معرفة النبي صلى الله عليه وسلم بالأدلة السمعية فمثل قوله تعالى: )مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ )(الفتح:الآية29)الآية. وقوله : )وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُل)(آل عمران:الآية144). بالأدلة العقلية بالنظر والتأمل فيما أتى به من الآيات البينات التي أعظمها كتاب الله عز وجل المشتمل على الأخبار الصادقة النافعة والأحكام المصلحة العادلة، وما جرى على يديه من خوارق العادات ، وما أخبر به من أمور الغيب التي لا تصدر إلا عن وحي والتي صدقها ما وقع منها.


    الثانية العمل به (1) الثالثة: الدعوة إليه(2). . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .



    (1)قوله العمل به أي العمل بما تقتضيه هذه المعرفة من الإيمان بالله والقيام بطاعته بامتثال أوامره واجتناب نواهيه من العبادات الخاصة ، والعبادات المتعدية، فالعبادات الخاصة مثل الصلاة ، والصوم ، والحج ، والعبادات المتعدية كالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والجهاد في سبيل الله وما أشبه ذلك.

    والعمل في الحقيقة هو ثمرة العلم ، فمن عمل بلا علم فقد شابه النصارى، ومن علم ولم يعمل فقد شابه اليهود.

    (2)أي الدعوة إلى ما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم من شريعة الله تعالى على مراتبها الثلاث أو الأربع التي ذكرها الله عز وجل في قوله (ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ )(النحل:الآية125) والرابعة قوله: )وَلا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلَّا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلَّا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ )(العنكبوت:الآية46).

    ولا بد لهذه الدعوة من علم بشريعة الله عز وجل حتى تكون الدعوة عن علم وبصيرة . لقوله تعالى: )قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ) (يوسف:108) . والبصيرة تكون فيما يدعو إليه بأن يكون الداعية عالماً بالحكم الشرعي، وفي كيفية الدعوة، وفي حال المدعو.

    ومجالات الدعوة كثيرة منها: الدعوة إلى الله تعالى بالخطابة ، وإلقاء المحاضرات، ومنها الدعوة إلى الله بالمقالات ، ومنها الدعوة إلى الله بحلقات العلم ، ومنها الدعوة إلى الله بالتأليف ونشر الدين عن طريق التأليف.



    ومنها الدعوة إلى الله في المجالس الخاصة فإذا جلس الإنسان في مجلس في دعوة مثلاً فهذا مجال للدعوة إلى الله عز وجل ولكن ينبغي أن تكون على وجه لا ملل فيه ولا إثقال، ويحصل هذا بأن يعرض الداعية مسألة علمية على الجالسين ثم تبتدئ المناقشة ومعلوم أن المناقشة والسؤال والجواب له دور كبير في فهم ما أنزل الله على رسوله وتفهيمه، وقد يكون أكثر فعالية من إلقاء خطبة أو محاضرة إلقاء مرسلاً كما هو معلوم.

    والدعوة إلى الله عز وجل هي وظيفة الرسل عليهم الصلاة والسلام وطريقة من تبعهم بإحسان، فإذا عرف الإنسان معبوده، ونبيه ، ودينه ومنَّ الله عليه بالتوفيق لذلك فإن عليه السعي في إنقاذ أخوانه بدعوتهم إلى الله عز وجل وليبشر بالخير ، قال النبي صلى الله عليه وسلم لعلي بن أبى طالب رضي الله عنه يوم خيبر: "انفذ على رسلك حتى تنزل بساحتهم ، ثم ادعهم إلى الإسلام ، وأخبرهم بما يجب عليهم من حق الله تعالى فيه ، فوالله لأن يهدي الله بك رجلاً خير لك من حمر النعم"(2) متفق على صحته. ويقول صلى الله عليه وسلم فيما رواه مسلم : "من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً ، ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص ذلك من آثامهم شيئاً"(3). وقال صلى الله عليه وسلم فيما رواه مسلم أيضاً: "من دل على خير فله مثل أجر فاعله(4)


    .الرابعة: الصبر على الأذى فيه (1). . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .



    (1) الصبر حبس النفس على طاعة الله ، وحبسها عن معصية الله ، وحبسها عن التسخط من أقدار الله فيحبس النفس عن التسخط والتضجر والملل، ويكون دائماً نشيطاً في الدعوة إلى دين الله وإن أوذي ، لأن أذية الداعين إلى الخير من طبيعة البشر إلا من هدى الله قال الله تعالى: لنبيه صلى الله عليه وسلم: )وَلَقَدْ كُذِّبَتْ رُسُلٌ مِنْ قَبْلِكَ فَصَبَرُوا عَلَى مَا كُذِّبُوا وَأُوذُوا حَتَّى أَتَاهُمْ نَصْرُنَا)(الأنعام:الآية34) وكلما قويت الأذية قرب النصر ، وليس النصر مختصاً بأن ينصر الإنسان في حياته ويرى أثر دعوته قد تحقق بل النصر يكون ولو بعد موته بأن يجعل الله في قلوب الخلق قبولاً لما دعا إليه وأخذاً به وتمسكاً به فإن هذا يعتبر نصراً لهذا الداعية وإن كان ميتاً ، فعلى الداعية أن يكون صابراً على دعوته مستمراً فيها. صابراً على ما يدعو إليه من دين الله عز وجل صابراً على ما يعترض دعوته . صابراً على ما يعترضه هو من الأذى ، وها هم الرسل صلوات الله وسلامه عليهم أوذوا بالقول وبالفعل قال الله تعالى: )كَذَلِكَ مَا أَتَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا قَالُوا سَاحِرٌ أَوْ مَجْنُونٌ) (الذاريات:52) . وقال عز وجل: )وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوّاً مِنَ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِياً وَنَصِيراً) (الفرقان:31) ولكن على الداعية أن يقابل ذلك بالصبر وأنظر إلى قول الله عز وجل لرسوله صلى الله عليه وسلم : )إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ تَنْزِيلاً) (الإنسان:23)كان من المنتظر أن يقال فاشكر نعمة ربك ولكنه عز وجل قال (فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ)(الإنسان:الآية24) وفي هذا إشارة إن كل من قام بهذا القرآن فلابد أن يناله ما يناله مما يحتاج إلى صبر ، وأنظر إلى حال النبي صلى الله عليه وسلم حين ضربه قومه فأدموه وهو يمسح الدم عن وجهه ويقول:


    قوله تعالى: } و العصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر { (1) . . . . . . .



    "اللهم أغفر لقومي فإنهم لا يعلمون" (5) فعلى الداعية أن يكون صابراً محتسباً .

    والصبر ثلاثة أقسام:

    1-صبر على طاعة الله.

    2-صبر عن محارم الله.

    3-صبر على أقدار الله التي يجريها إما مما لا كسب للعباد فيه، وإما مما يجريه الله على أيدي بعض العباد من الإيذاء والاعتداء.

    (1)قوله والدليل أي على هذه المراتب الأربع قوله تعالى: )وَالْعَصْرِ) (العصر:1)أقسم الله عز وجل في هذه السورة بالعصر الذي هو الدهر وهو محل الحوادث من خير وشر ، فأقسم الله عز وجل به على أن الإنسان كل الإنسان في خسر إلا من اتصف بهذه الصفات الأربع: الإيمان ، والعمل الصالح ، والتواصي بالحق، والتواصي بالصبر.

    قال ابن القيم -رحمه الله تعالى- : جهاد النفس أربع مراتب:

    إحداها : أن يجاهدها على تعلم الهدى ودين الحق الذي لا فلاح لها ولا سعادة في معاشها ومعادها إلا به.

    الثانية: أن يجاهدها على العمل به بعد علمه.



    . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .



    الثالثة: أن يجاهدها على الدعوة إليه وتعليمه من لا يعلمه.

    الرابعة: أن يجاهدها على الصبر على مشاق الدعوة إلى الله وأذى الخلق ويتحمل ذلك كله لله، فإذا استكمل هذه المراتب الأربع صار من الربانيين" .

    فالله عز وجل أقسم في هذه السورة بالعصر على أن كل إنسان فهو في خيبة وخسر مهما كثر ماله وولده وعظم قدره وشرفه إلا من جمع هذه الأوصاف الأربعة:

    أحدها: الإيمان ويشمل كل ما يقرب إلى الله تعالى من اعتقاد صحيح وعلم نافع

    الثاني: العمل الصالح وهو كل قول أو فعل يقرب إلى الله بأن يكون فاعله لله مخلصاً ولمحمد صلى الله عليه وسلم متبعاً.

    الثالث: التواصي بالحق وهو التواصي على فعل الخير والحث عليه والترغيب فيه.

    الرابع: التواصي بالصبر بأن يوصي بعضهم بعضاً بالصبر على فعل أوامر الله تعالى، وترك محارم الله ، وتحمل أقدار الله.

    والتواصي بالحق والتواصي بالصبر يتضمنان الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر اللذين بهما قوام الأمة وصلاحها ونصرها وحصول الشرف والفضيلة لها : )كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ )(آل عمران:الآية110).





    قال الشافعي -رحمه الله تعالى (1) _: " لو ما أنزل الله حجة على خلقه إلا هذه السورة لكفتهم" (2) وقال البخاري -رحمه الله (3) -: "باب العلم قبل القول والعمل" . والدليل قوله تعالى: )فَاعْلَمْ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ)(محمد:الآية19) ، فبدأ بالعلم قبل القول والعمل(4).

    (1)الشافعي هو أبو عبد الله محمد بن إدريس بن العباس بن عثمان بن شافع الهاشمي القرشي ، ولد في غزة سنة 150 هـ وتوفي بمصر سنة 204 هـ وهو أحد الأئمة الأربعة على الجميع رحمة الله تعالى:

    (2)مراده رحمه الله أن هذه السورة كافية للخلق في الحث على التمسك بدين الله بالإيمان ، والعمل الصالح ، والدعوة إلى الله، والصبر على ذلك، وليس مراده أن هذه السورة كافية للخلق في جميع الشريعة.

    وقوله : "لو ما أنزل الله حجة على خلقه إلا هذه السورة لكفتهم" لأن العاقل البصير إذا سمع هذه السورة أو قرأها فلا بد أن يسعى إلى تخليص نفسه من الخسران وذلك باتصافه بهذه الصفات الأربع: الإيمان، والعمل الصالح ، والتواصي بالحق والتواصي بالصبر .

    (3)البخاري هو أبو عبد الله محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن المغيرة البخاري، ولد ببخارى في شوال سنة أربعة وتسعين ومائة ونشأ يتيماً في حجر والدته ، وتوفي رحمه الله في خرتنك بلدة على فرسخين من سمرقند ليلة عيد الفطر سنة ست وخمسين ومائتين.

    (4) أستدل البخاري رحمه الله بهذه الآية على وجوب البداءة بالعلم قبل القول والعمل وهذا دليل أثري يدل على أن الإنسان يعلم أولاً ثم يعمل ثانياً ، وهناك دليل عقلي نظري يدل على أن العلم قبل القول والعمل وذلك لأن القول أو العمل لا يكون صحيحاً مقبولاً حتى يكون على وفق الشريعة ، ولا يمكن أن يعلم الإنسان أن عمله على وفق الشريعة إلا بالعلم، ولكن هناك أشياء يعلمها الإنسان بفطرته كالعلم بأن الله إله واحد فإن هذا قد فطر عليه العبد ولهذا لا يحتاج إلى عناء كبير في التعلم ، أما المسائل الجزئية المنتشرة فهي التي تحتاج إلى تعلم وتكريس جهود.







    [align=center][tabletext="width:100%;background-image:url('http://img03.arabsh.com/uploads/image/2012/04/15/0e37464e60fb07.png');"][cell="filter:;"][align=center]








    [/align][/cell][/tabletext][/align][/align][/cell][/tabletext][/align]








    س1----ماذا يقصد شيخنا رحمة الله اعلم رحمك الله ؟

    س2----ماذا يقصد فى العلم وهو معرفةالله ؟

    س3---ماذا يقصد بمعرفة نبيه؟

    س4---ماذا يقصد بمعرفة دين الاسلام ؟

    س5---ماذا يقصد الشيخ قولة با الادلة والى كم ينقسم مع تعريف كلا منها ؟

    س6---ماذا يقصد العمل به ؟

    س7---ماذا قصد الدعوة اليه على حسب مفهومك ؟

    س8---ماذا يقصد الصبر على الاذى فيه ؟

    س9---الى كم ينقسم الصبر ؟

    س10ماهي الاية التى اقسم بها الله عز وجل ان الانسان خاسر الا من التصف باربع صفات ماهي الاية وماهي الاربع الصفات ؟

    س11---الى كم قسم شيخنا ابن القيم رحمة الله تعالى جهاد النفس ؟

    س12---قال الشافعي رحمة الله تعالى (لو ما انزل الله حجة الاهذه .................................................. . اكمل الى اخر ما قال الشافقي؟

    س13---استدل البخاري بهذه الاية (} و العصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر {على وجوب البداءة با العلم قبل القول والعمل اشرح ذلك بختصار ؟

    وفقكم المولى وسدد خطاكم

  2. #2
    ربِ فوضت أمري إليك الصورة الرمزية hanan.y.k
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    المشاركات
    9,010
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    .
    .

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    جزاك الله خيرا اختي اتحاد

    تــم الحضور ولي عوده للاجابه عن الاسئله
    التعديل الأخير تم بواسطة hanan.y.k ; 28-04-2012 الساعة 10:21 PM
    اريد أرض مكه ..
    آذان مكه .. صلاة مكه .. روحانية مكه .. زمزم مكه ..
    و الكثير الكثير من الدموع في مكه ..





    مروه آيا حبيبهـ .... استودعتك ربي انتي وجميع أهلنا في سوريا


    ((رفيقة الصمت .. أسل .. ترآتيل .. hanan.y.k .. ؟؟ ^^))

  3. #3
    مشرفه سابقة الصورة الرمزية $أقهر دمعتي بضحكتي$
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    10,912
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    جزاك الله خير الجزاء
    لي عوده للاجابه عن الاسئله أن شاءالله
    [flash=http://www.m5zn.com/flash.php?src=c9894123b5c058c.swf]WIDTH=500 HEIGHT=200[/flash]

  4. #4
    كانت يوما هنا الصورة الرمزية سـلـمـى
    تاريخ التسجيل
    Jan 2009
    المشاركات
    17,057
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    بارك الله فيك..لي عوده للاجابه على الاسئله
    إذا أغلقت الشتاء أبواب بيتك
    وحاصرتك تلال الجليد من كل مكان
    فانتظر قدوم الربيع، وافتح نوافذك لنسمات الهواء النقي
    وانظر بعيدا... فسوف ترى أسراب الطيور وقد عادت تغني
    وسوف ترى الشمس وهي تلقي خيوطها الذهبيه فوق أغصان الشجر
    لتصنع لك عمراً جديداً ..وحلماً جديداً .. وقلباً جديداً


  5. #5
    بصمـة رائــدة الصورة الرمزية همســـــــاآاآت
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    6,766
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    بارك الله فيك غلاتي ...
    ولي عودة للإجابة...
    ~~ همسات إيمانيه سابقاً ~~


    ********
    وَمَاتَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ
    ********





  6. #6
    بصمـة رائــدة الصورة الرمزية همســـــــاآاآت
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    6,766
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    س1----ماذا يقصد شيخنا رحمة الله اعلم رحمك الله ؟تعلم أربع مسائل (2) ؛ الأولى: العلم وهو : معرفة الله

    أن نتعلم أربع مسائل..
    1|العلم ... وهو معرفة الله ...
    2\
    معرفة نبيه...ومعرفة دين الإسلام...
    3\العمل به...الدعوة إليه...
    4\الصبر على الأذى فيه...
    س2----ماذا يقصد فى العلم وهو معرفةالله ؟
    أي معرفة الله عز وجل بالقلب معرفة تستلزم قبول ما شرعه والإذعان والانقياد له، وتحكيم شريعته التي جاء بها رسوله محمد صلى الله عليه وسلم ، ويتعرف العبد على ربه بالنظر في الآيات الشرعية في كتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم والنظر في آيات الكونية التي هي المخلوقات فإن الإنسان كلما نظر في تلك الأيات إزداد علماً بخاقه ومعبوده...
    س3---ماذا يقصد بمعرفة نبيه؟

    أي معرفة رسوله محمد صلى الله عليه وسلم المعرفة التي تستلزم قبول ما جاء به من الهدى ودين الحق، وتصديقه فيما أخبر، وامتثال أمره فيما أمر ، واجتناب ما نهى عنه وزجر، وتحكيم شريعته والرضا بحكمه

    س4---ماذا يقصد بمعرفة دين الاسلام ؟
    هو التعبد لله بما شرع منذ أن أرسل الله الرسل إلى أن تقوم الساعة كما ذكر عز وجل ذلك في آيات كثيرة تدل على أن الشرائع السابقة كلها إسلام لله عز وجل والإسلام بالمعنى الخاص بعد بعثة النبي عليه الصلاة والسلام يختص بما بعث به عليه الصلاة والسلام لأن مابُعث به ناسخ لجميع الأديان السابقة فصار من أتبعه مسلماً ومن خالفه ليس بمسلم...
    س5---ماذا يقصد الشيخ قولة با الادلة والى كم ينقسم مع تعريف كلا منها ؟
    جمع دليل وهو ما يرشد إلى المطلوب وينقسم إلى قسمين...
    1\الأدلة السمعية ما ثبت بالوحي وهو الكتاب والسنة،
    2\ الأدلة العقلية ما ثبت بالنظر والتأمل... وكم من آية وضح فيها المولى عزوجل أياته ... كقوله ومن أياته كذا وكذا...

    س6---ماذا يقصد العمل به ؟
    أي العمل بما تقتضيه هذه المعرفة من الإيمان بالله والقيام بطاعته بامتثال أوامره واجتناب نواهيه من العبادات الخاصة ، والعبادات المتعدية، فالعبادات الخاصة مثل الصلاة ، والصوم ، والحج ، والعبادات المتعدية كالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والجهاد في سبيل الله وما أشبه ذلك والعمل في الحقيقة هو ثمرة العلم فمن عمل لا علم فقد شلبه النصارى ومن علم ولم يعمل فقد شابه اليهود...
    *يارب لاتجعلنا مثلهم ...و أجعلنا ممن يدعون بعلم وعمل خالصاً لوجهه سبحانه...

    س7---ماذا قصد الدعوة اليه على حسب مفهومك ؟


    العمل به والإيمان بالله والعمل بطاعته وإمتثال لأوامره وإجتناب نواههيه من العبادات الخاصة والمتعدية...
    الدعوة إلبه بما جاء به الرسول عليه الصلاة والسلام على مراتبها ولابد أن يتوفر العلم الشرعي حتى يكون داعياً على بصيرة...
    وهناك سُبل كثيرة للدعوة وتتناسب مع مهارات الداعية .. وأن يلتفت إلى أكثر هذه السُبل يرى نفسه ناجح بها وينمي نفسه فيها لكي يكوون أكثر نجاحاً في دعوته..
    وأإن يتحلى في الدعوة الإخلاص وأن تكون خاصة لوجهه سبحانه ويكون ذو همة ويعلم أنها مهنة شريفو ووظيفة الرسل عليهم الصلاة والسلام ويجب عليه معرفة الله عزوجل ونبيه حق المعرفة ةيسعى دائماً لبذل الخير في إنقاذ ونشره لمن حوله...
    س8---ماذا يقصد الصبر على الاذى فيه ؟
    الصبر حبس النفس على طاعة الله ، وحبسها عن معصية الله ، وحبسها عن التسخط من أقدار الله فيحبس النفس عن التسخط والتضجر والملل، ويكون دائماً نشيطاً في الدعوة إلى دين الله وإن أوذي ، لأن أذية الداعين إلى الخير من طبيعة البشر إلا من هدى الله
    فعلى الداعية أن يكون صابراً على دعوته مستمراً فيها. صابراً على ما يدعو إليه من دين الله عز وجل صابراً على ما يعترض دعوته . صابراً على ما يعترضه هو من الأذى ، وها هم الرسل صلوات الله وسلامه عليهم أوذوا بالقول وبالفعل
    س9---الى كم ينقسم الصبر ؟
    إلى ثلاثة أقسام...
    1\صبر على طاعة الله...
    2\ صبر عن محارم الله...
    3\ صبر على أقدار الله التي يجريها إما مما لا كسب للعباد فيه، وإما مما يجريه الله على أيدي بعض العباد من الإيذاء والاعتداء...


    س10ماهي الاية التى اقسم بها الله عز وجل ان الانسان خاسر الا من التصف باربع صفات ماهي الاية وماهي الاربع الصفات ؟
    العصر...
    الأربع الصفات...
    الإيمان ، والعمل الصالح ، والتواصي بالحق، والتواصي بالصبر
    س11---الى كم قسم شيخنا ابن القيم رحمة الله تعالى جهاد النفس ؟
    إلى أربعة أقسام...
    1\ أن يجاهدها على تعلم الهدى ودين الحق الذي لا فلاح لها ولا سعادة في معاشها ومعادها إلا به...
    2\ أن يجاهدها على العمل به بعد علمه...
    3\ أن يجاهدها على الدعوة إليه وتعليمه من لا يعلمه..
    4\ أن يجاهدها على الصبر على مشاق الدعوة إلى الله وأذى الخلق ويتحمل ذلك كله لله، فإذا استكمل هذه المراتب الأربع صار من الربانيين" ...

    س12---قال الشافعي رحمة الله تعالى (لو ما انزل الله حجة الاهذه .................................................. . اكمل الى اخر ما قال الشافعي؟
    لو أنزل الله حجة على خلقه إلا هذه السورة لكفتهم...
    س13---استدل البخاري بهذه الاية (} و العصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر {على وجوب البداءة با العلم قبل القول والعمل اشرح ذلك بختصار ؟

    يدل على أن الإنسان لابد عليه أن يتعلم العلم ثم يقول ويعمل به...
    وأن يتعلم العلم الشرعي ومافيه ثم يعمل به لكي يكون صحيحاً على وفق ماجاءت به الشريعة...
    أما العلم الفطري كوجود الله عزوجل لا يستدعي العمل به...
    أما مادون ذلك من المسائل والأحكام الأخرى فلابد من التعلم والتفقه فيها...




    على مجهوووووودك....
    وشي راااائع نهاية كل درس أسئلة ...
    عشان تثبت المعلومات أكثر...

  7. #7
    مشرفه سابقة الصورة الرمزية $أقهر دمعتي بضحكتي$
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    10,912
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    س1----ماذا يقصد شيخنا رحمة الله اعلم رحمك الله
    أنه يجب علينا تعلم أربع مسائل
    العلم وهو معرفة الله

    أن نتعلم أربع مسائل1العلم وهو معرفة الله
    2معرفة نبيه ومعرفة دين الإسلام
    3العمل به لدعوة إليه
    4الصبر على الأذى فيه
    س2----ماذا يقصد فى العلم وهو معرفةالله ؟
    أي معرفة الله عز وجل بالقلب معرفة تستلزم قبول ما شرعه والإذعان والانقياد له، وتحكيم شريعته التي جاء بها رسوله محمد صلى الله عليه وسلم ، ويتعرف العبد على ربه بالنظر في الآيات الشرعية في كتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم قال تعالي وفي الأرض أيات اللموقنين وفي أنفسكم أ فلا تبصرون

    س3---ماذا يقصد بمعرفة نبيه؟
    معرفة رسوله محمد صلى الله عليه وسلم المعرفة التي تستلزم قبول ما جاء به من الهدى ودين الحق وتصديقه فيما أخبر وامتثال أمره فيما أمر واجتناب ما نهى عنه وزجر وتحكيم شريعته والرضا بحكمه قال تعالى فَلا وربك لا يؤمنُون حتَّى يحكِموك فيما شجربينهم ثُم لا يجدوا في أَنفسهِم حرجا مما قضيت ويسلمو تسلِيماً

    س4---ماذا يقصد بمعرفة دين الاسلام
    الإسلام بالمعنى العام هو التعبد لله بما شرع منذ أن أرسل الله الرسل إلى أن تقوم الساعة كما ذكر تعالى ذلك في آيات كثيرة تدل على الشرائع السابقة كلها إسلام الله بالمعنى الخاص بعد بعثة النبي صلى الله عليه وسلم يختص بما بعث به محمد صلى الله عليه وسلم لأن ما بعث به النبي صلى الله عليه وسلم نسخ جميع الأديان السابقة فصار من أتبعه مسلما ومن خالفه ليس بمسلم فأتباع الرسل مسلمون في زمن رسلهم قال تعالى ربنا واجعلنا مسلمين لك ومن ذريتنا أمه مسلمه لك وارنا منا سكنا وتب عليناإنك أنت التواب الرحيم
    س5---ماذا يقصد الشيخ قولة با الادلة والى كم ينقسم مع تعريف كلا منها ؟
    جمع دليل وهو ما يرشد إلى المطلوب والأدلة على معرفة ذلك سمعية وعقلية فالسمعية ما ثبت بالوحي وهو الكتاب والسنة والعقلية ما ثبت بالنظر والتأمل وقد أكثر الله عز وجل من ذكر هذا النوع في كتابه فكم من آية قال الله فيها ومن آياته كذا وكذا وهكذا يكون سياق الأدلة العقلية
    س6---ماذا يقصد العمل به ؟

    العمل بما تقتضيه هذه المعرفة من الإيمان بالله والقيام بطاعته بامتثال أوامره واجتناب نواهيه من العبادات الخاصة والعبادات المتعدية، فالعبادات الخاصة مثل الصلاة والصوم والحج والعبادات المتعدية كالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والجهاد في سبيل الله
    س8---ماذا يقصد الصبر على الاذى فيه ؟
    الصبر حبس النفس على طاعة الله وحبسها عن معصية الله وحبسها عن التسخط من أقدار الله فيحبس النفس عن التسخط والتضجر
    س9---الى كم ينقسم الصبر ؟
    1-صبر على طاعة الله
    2-صبر عن محارم الله.
    3-صبر على أقدار الله التي يجريها إما مما لا كسب للعباد فيه، وإما مما يجريه الله على أيدي بعض العباد من الإيذاء والاعتداء

    س10ماهي الاية التى اقسم بها الله عز وجل ان الانسان خاسر الا من التصف باربع صفات ماهي الاية وماهي الاربع الصفات ؟
    سور العصر قال تعالي و العصر إن الإنسان لفي خسر إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر

    الإيمان والعمل الصالح والتواصي بالحق والتواصي بالصبر
    س11---الى كم قسم شيخنا ابن القيم رحمة الله تعالى جهاد النفس ؟
    أن يجاهدها على تعلم الهدى ودين الحق الذي لا فلاح لها ولا سعادة في معاشها ومعادها إلا به.
    2ـ أن يجاهدها على العمل به بعد علمه
    3ـ أن يجاهدها على الدعوة إليه وتعليمه من لا يعلمه

    4ـأن يجاهدها على الصبر على مشاق الدعوة إلى الله وأذى الخلق ويتحمل ذلك كله لله
    س12---قال الشافعي رحمة الله تعالى (لو ما انزل الله حجة الاهذه .................................................. . اكمل الى اخر ما قال الشافقي؟
    خلقه إلا هذه السورة لكفتهم لأن العاقل البصير إذا سمع هذه السورة أو قرأها فلا بد أن يسعى إلى تخليص نفسه من الخسران وذلك باتصافه بهذه الصفات الأربع الإيمان والعمل الصالح والتواصي بالحق والتواصي بالصبر

    س13---استدل البخاري بهذه الاية (} و العصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر {على وجوب البداءة با العلم قبل القول والعمل اشرح ذلك بختصار ؟
    جوب البداءة بالعلم قبل القول والعمل وهذا دليل أثري يدل على أن الإنسان يعلم وهناك دليل عقلي نظري يدل على أن العلم قبل القول والعمل وذلك لأن القول أو العمل لا يكون صحيحا مقبولاحتى يكون على وفق الشريعة ولا يمكن أن يعلم الإنسان أن عمله على وفق الشريعة
    س7---ماذا قصد الدعوة اليه على حسب مفهومك ؟

    العمل به والإيمان بالله والعمل بطاعته وإمتثال لأوامره وإجتناب نواههيه

    أن يتحلى في الدعوة الإخلاص وأن تكون خاصة الوجهه سبحانه


    أثابك الله وجزاك الجنه

  8. #8
    الصورة الرمزية وردة النرجس 1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2012
    المشاركات
    8,002
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    س1----ماذا يقصد شيخنا رحمة الله اعلم رحمك الله ؟
    أن نتعلم أربع مسائل..
    1العلم :وهو معرفة الله

    2
    معرفة نبيه ومعرفة دين الإسلام
    3العمل به الدعوة إليه
    4الصبر على الأذى فيه

    س2----ماذا يقصد فى العلم وهو معرفةالله ؟

    أي معرفة الله عز وجل بالقلب معرفة تستلزم قبول ما شرعه والإذعان والانقياد له، وتحكيم شريعته التي جاء بها رسوله محمد صلى الله عليه وسلم ، ويتعرف العبد على ربه بالنظر في الآيات الشرعية في كتاب الله عز وجل وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم

    والنظر في الآيات الكونية التي هي المخلوقات ، فإن الإنسان كلما نظر في تلك الآيات ازداد علماً بخالقه ومعبوده

    س3---ماذا يقصد بمعرفة نبيه؟
    معرفة رسوله محمد صلى الله عليه وسلم المعرفة التي تستلزم قبول ما جاء به من الهدى ودين الحق، وتصديقه فيما أخبر، وامتثال أمره فيما أمر ، واجتناب ما نهى عنه وزجر، وتحكيم شريعته والرضا بحكمه


    س4---ماذا يقصد بمعرفة دين الاسلام ؟
    الإسلام بالمعنى العام هو التعبد لله بما شرع منذ أن أرسل الله الرسل إلى أن تقوم الساعة كما ذكر عز وجل ذلك في آيات كثيرة تدل على أن الشرائع السابقة كلها إسلام لله عز وجل
    والإسلام بالمعنى الخاص بعد بعثة النبي صلى الله عليه وسلم يختص بما بعث به محمد صلى الله عليه وسلم لأن ما بعث به النبي صلى الله عليه وسلم نسخ جميع الأديان السابقة فصار من أتبعه مسلماً ومن خالفه ليس بمسلم ، فأتباع الرسل مسلمون في زمن رسلهم ،



    س5---ماذا يقصد الشيخ قولة با الادلة والى كم ينقسم مع تعريف كلا منها ؟
    جمع دليل وهو ما يرشد إلى المطلوب ، والأدلة على معرفة ذلك سمعية ، وعقلية ، فالسمعية ما ثبت بالوحي وهو الكتاب والسنة، والعقلية ما ثبت بالنظر والتأمل ، وقد أكثر الله عز وجل من ذكر هذا النوع في كتابه فكم من آية قال الله فيها ومن آياته كذا وكذا وهكذا يكون سياق الأدلة العقلية الدالة على الله تعالى

    س6---ماذا يقصد العمل به ؟
    الإيمان بالله والقيام بطاعته بامتثال أوامره واجتناب نواهيه من العبادات الخاصة ، والعبادات المتعدية، فالعبادات الخاصة مثل الصلاة ، والصوم ، والحج ، والعبادات المتعدية كالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والجهاد في سبيل الله وما أشبه ذلك.والعمل في الحقيقة هو ثمرة العلم
    فمن عمل بلا علم فقد شابه النصارى
    ومن علم ولم يعمل فقد شابه اليهود


    س7---ماذا قصد الدعوة اليه على حسب مفهومك ؟
    أي الدعوة إلى العلم
    والدعوة إلى ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم من شريعة الله
    وان تكون خالصه لوجه الله تعالى

    س8---ماذا يقصد الصبر على الاذى فيه ؟


    حبس النفس على طاعة الله ، وحبسها عن معصية الله ، وحبسها عن التسخط من أقدار الله فيحبس النفس عن التسخط والتضجر والملل

    س9---الى كم ينقسم الصبر ؟

    الصبر ثلاثة أقسام:

    1-صبر على طاعة الله.

    2-صبر عن محارم الله.
    3-صبر على أقدار الله التي يجريها إما مما لا كسب للعباد فيه، وإما مما يجريه الله على أيدي بعض العباد من الإيذاء والاعتداء.

    س10ماهي الاية التى اقسم بها الله عز وجل ان الانسان خاسر الا من التصف باربع صفات ماهي الاية وماهي الاربع الصفات ؟

    أقسم الله عز وجل بالعصر الذي هو الدهر وهو محل الحوادث من خير وشر ، فأقسم الله عز وجل به على أن الإنسان كل الإنسان في خسر الا من اتصف
    بالصفات الأربع وهي: الإيمان ، والعمل الصالح ، والتواصي بالحق، والتواصي بالصبر.



    س11---الى كم قسم شيخنا ابن القيم رحمة الله تعالى جهاد النفس ؟
    جهاد النفس أربع
    أن يجاهدها على تعلم الهدى ودين الحق الذي لا فلاح لها ولا سعادة في معاشها ومعادها إلا به.

    أن يجاهدها على العمل به بعد علمه.

    أن يجاهدها على الدعوة إليه وتعليمه من لا يعلمه.

    أن يجاهدها على الصبر على مشاق الدعوة إلى الله وأذى الخلق ويتحمل ذلك كله لله،




    س12---قال الشافعي رحمة الله تعالى (لو ما انزل الله حجة الاهذه .................................................. . اكمل الى اخر ما قال الشافقي؟



    "لو ما أنزل الله حجة على خلقه إلا هذه السورة لكفتهم" لأن العاقل البصير إذا سمع هذه السورة أو قرأها فلا بد أن يسعى إلى تخليص نفسه من الخسران وذلك باتصافه بهذه الصفات الأربع: الإيمان، والعمل الصالح ، والتواصي بالحق والتواصي بالصبر .
    س13---استدل البخاري بهذه الاية (} و العصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر {على وجوب البداءة با العلم قبل القول والعمل اشرح ذلك بختصار ؟


    وجوب البداءة بالعلم قبل القول والعمل وهذا دليل أثري يدل على أن الإنسان يعلم أولاً ثم يعمل ثانياً ، وهناك دليل عقلي نظري يدل على أن العلم قبل القول والعمل وذلك لأن القول أو العمل لا يكون صحيحاً مقبولاً حتى يكون على وفق الشريعة




    الله يوفق الجميع
    وربي يبارك فيك وبمجهودك ويسعدك بالدارين




  9. #9
    جـهـــود لا تـنســـى الصورة الرمزية محمد حسن سعيد باداود
    تاريخ التسجيل
    Jul 2011
    المشاركات
    4,062
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته
    جزاكم الله خير وبارك الله فيكم ونفع بكم الاسلام والمسلمين
    اجابة الاسئلة

    ـــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ
    س1----ماذا يقصد شيخنا رحمة الله اعلم رحمك الله ؟

    اي افاض الله عليك من التي تحصل بها على مطلوبك وتنجوا بها من محذورك والمعني غفر الله لك مامضى من ذنوبك ووفقك وعصمك فيما يستقبل منها
    ــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ
    س2----ماذا يقصد فى العلم وهو معرفة الله ؟

    اي معرفة الله عز وجل بالقلب معرفة تستلزم قبول ماشرعة والاذعان والانقياد له وتحكيم شريعته التي جاء به رسوله محمد صل الله عليه وسلم ويتعرف العبد على ربه بالنظر في الايات الشرعية من الكتاب والسنة والنظر في الايات الكونيه التي هي مخلوقات التي خلقها الله
    ــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    س3---ماذا يقصد بمعرفة نبيه؟

    اي المعرفة التي تستلزم قبول ماجاء به من الهدى ودين الحق وامتثال ما امر واجتناب مانهى عنه وزجر وتحكيم شريعته والرضا بحكمه
    ــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ
    س4---ماذا يقصد بمعرفة دين الاسلام ؟

    قسم الشيخ معرفة الاسلام الى قسمين
    1/ معنى عام: وهو التعبد لله بما شرع منذ ان ارسل الله الرسل الى ان تقوم الساعة
    2/ معنى خاص: بعد بعثة النبي صل الله عليه وسلم يختص بما بعث به محمد صل الله عليه وسلم لان مابعث به محمد صل الله عليه وسلم نسخ جميع الاديان السابقة فصار من اتبعه مسلما ومن خالفه ليس بمسلم فاتباع الرسل مسلمون في زمن رسلهم

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    س5---ماذا يقصد الشيخ قولة با الادلة والى كم ينقسم مع تعريف كلا منها ؟

    الادله جمع دليل وهو مايرشد الى المطلوب والادله في ذلك تنقسم الى قسمين
    ادله سمعية :اي ماثبت بالوحي من الكتاب والسنة
    ادله عقليه :اي ماثبت بالنظر والتامل

    ــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ
    س6---ماذا يقصد العمل به ؟

    العمل بما تقتضيه المعرفة من الايمان بالله والقيام بطاعته بامتثال اوامره واجتناب نواهيه من العبادات الخاصة والعبادات المتعدية
    فالعبادات الخاصة مثل الصلاة والصيام والزكاة والحج
    العبادات المتعدية كالامر بالمعروف والنهي عن المنكر والجهاد ومثلها
    والعمل في الحقيقة هو ثمرة العلم فمن عمل بلا علم فقد شابه النصارى ومن علم ولم يعمل فقد شابة اليهود

    ـــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ
    س7---ماذا قصد الدعوة اليه على حسب مفهومك ؟

    اي الدعوة بما جاء به الرسول صل الله عليه وسلم من شريعة الله على مراتبها الثلاثة او الاربعه
    ولابد لهذه الدعوة من علم بالشريعة لكي تكون الدعوة عن علم وبصيرة ولابد تعلم العلم الشرعي حتى تكون الدعوة ناجحه ويستفاد منها
    لان من ليس عنده علم بالشريعة لا يستطيع ان يدعوا الناس فلا بد من الدعوة بما جاء به الرسول صل الله عليه وسلم
    ــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
    س8---ماذا يقصد الصبر على الاذى فيه ؟

    حبس النفس على طاعة الله وحبس النفس عن معصية الله وحبس النفس عن التسخط من اقدار الله فيحبسها عن الملل والتضجر
    ـــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ
    س9---الى كم ينقسم الصبر ؟

    1/ الصبر على طاعة الله
    2/ الصبر عن محارم الله
    3/ الصبر على اقدار الله التي يجريها اما مما لاكسب للعباد فيه واما مما يجريه الله على ايدي بعض العباد من الايذاء والاعتداء

    ـــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــ
    س10ماهي الاية التى اقسم بها الله عز وجل ان الانسان خاسر الا من التصف باربع صفات ماهي الاية وماهي الاربع الصفات ؟

    قال تعالى {و العصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر }
    1/الإيمان
    2/ العمل الصالح
    3/ التواصي بالحق
    4/ التواصي بالصبر

    ــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ
    س11---الى كم قسم شيخنا ابن القيم رحمة الله تعالى جهاد النفس ؟

    1/ ان يجاهدها في تعلم الهدى ودين الحق الذي لافلاح لها ولاسعاده في معاشها ولا معادها الابه
    2/ان يجاهدها على العمل به بعد علمه
    3/ ان يجاهدها على الدعوة اليه وتعليمه من لايعلمه
    4/ ان يجاهدها على الصبر على مشاق الدعوة الى الله واذى الخلق ويتحمل ذلك كله لله

    ــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ
    س12---قال الشافعي رحمة الله تعالى (لو ما انزل الله حجة الاهذه .................................................. . اكمل الى اخر ما قال الشافعي؟

    لو ما أنزل الله حجة على خلقه إلا هذه السورة لكفتهم"
    ــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــ

    س13---استدل البخاري بهذه الاية (} و العصر * إن الإنسان لفي خسر * إلا الذين أمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر {على وجوب البداءة با العلم قبل القول والعمل اشرح ذلك بختصار ؟

    هو لابد على الانسان ان يعلم اولا ثم يعمل وذلك لان القول والعمل لايكون صحيحا مقبولا حتى يكون على وفق الشريعة ولايمكن ان يعلم الانسان ان عمله صحيحا الا اذا تعلم الشريعة ويكون ذلك كله بالعلم فلذلك كان العلم قبل العمل والقول

  10. #10
    الصورة الرمزية gasmin mohamed
    تاريخ التسجيل
    Nov 2011
    المشاركات
    457
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    جزاك الله خيراً
    سأجيب على الأسئلة فى وقت لاحق

  11. #11
    اللهم اغفر له وارحمه الصورة الرمزية بلعياضي رشدي
    تاريخ التسجيل
    Apr 2009
    المشاركات
    11,197
    شكراً و أعجبني للمشاركة

    افتراضي رد: الدرس الثالث فى الاصول الثلاثة

    جزاكم الله خيرا لي عودة ان شاء الله للإجابة على الأسئلة




صفحة 1 من 4 123 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. جدول الاصول الثلاثة
    بواسطة اتحاد العديني في المنتدى دورة الاصول الثلاثه
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 22-05-2012, 10:58 AM
  2. الدرس الثاني فى دورة الاصول الثلاثة
    بواسطة اتحاد العديني في المنتدى دورة الاصول الثلاثه
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 07-05-2012, 12:10 AM
  3. الدرس الاول فى الاصول الثلاثة
    بواسطة اتحاد العديني في المنتدى دورة الاصول الثلاثه
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 29-04-2012, 01:36 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •